13-   حدثنا أحمد بن الحسن القطان قال حدثنا أبو علي محمد بن علي بنإسماعيل المروزي بالري قال حدثنا الفضل بن عبد الجبار المروزي قال حدثنا علي بنالحسن يعني ابن شقيق قال حدثنا الحسين بن واقد قال حدثني سماك بن حرب عن جابر بنسمرة قال أتيت النبي ( ص ) فسمعته يقول إن هذا الأمر لن ينقضي حتى يملك اثنا عشر خليفةفقال كلمة خفية فقلت لأبي ما قال فقال قال كلهم من قريش .

14-   حدثنا أحمد بن محمد بن إسحاق القاضي قال حدثنا أبو يعلى قالحدثنا علي بن الجعد قال حدثنا زهير عن زياد بن خيثمة عن أسود بن السعيد الهمدانيقال

[51]

سمعت جابر بن سمرة يقول سمعت رسول الله ( ص ) يقوليكون بعدي اثنا عشر خليفة كلهم من قريش فلما رجع إلى منزله فأتيته فيما بيني وبينه فقلت ثم يكون ما ذا قال ثم يكون الهرج .

15-   حدثنا أبو القاسم عبد الله بن محمدالصائغ قال حدثنا أبو عبد الله محمد بن سعيد قال حدثنا الحسن بن علي قال حدثنا شيخببغداد يقال يحيى سقط عني اسم أبيه قال حدثنا عبد الله بن بكر السهمي قال حدثناحاتم بن أبي مغيرة عن أبي بحير قال كان أبو الخلد جاري فسمعته يقول و يحلف عليه إنهذه الأمة لا تهدى حتى تكون فيها اثنا عشر خليفة كلهم يعمل بالهدى و دين الحق .

16-   حدثنا أبو القاسم عبد الله بن محمد الصائغ قال حدثنا أبو عبدالله محمد بن سعيد قال حدثنا الحسن بن علي قال حدثنا الوليد بن مسلم قال حدثناصفوان بن عمرو عن شريح بن عبيد عن عمرو البكائي عن كعب الأحبار قال في الخلفاء هماثنا عشر فإذا كان عند انقضائهم و أتى طبقة صالحة مد الله لهم في العمر كذلك وعد الله هذهالأمة ثم قرأ وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنْكُمْ وَ عَمِلُوا الصَّالِحاتِلَيَسْتَخْلِفَنَّهُمْ فِي الْأَرْضِ كَمَا اسْتَخْلَفَ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ قال و كذلك فعل الله عز و جل ببني إسرائيل و ليس بعزيز أن يجمع هذا الأمة يوما أونصف يوم و إن يوما عند ربك كألف سنة مما تعدون و قد أخرجت طرق هذه الأخبار في كتاب الخصال .

[52]

17-   حدثنا أبي رضي الله عنه قال حدثناسعد بن عبد الله بن أبي خلف قال حدثنا يعقوب بن يزيد عن حماد بن عيسى عن عبد اللهبن مسكان عن أبان بن خلف عن سليم بن قيس الهلالي عن سلمان الفارسي ره قال دخلت علىالنبي ( ص ) فإذا الحسين على فخذيه و هو يقبل عينيه و يلثم فاه و هو يقول أنت سيد بنسيد أنت إمام بن إمام أنت حجة بن حجة أبو حجج تسعة من صلبك تاسعهم قائمهم .

18-   حدثنا حمزة بن محمد بن أحمد بن جعفر بن محمد بن زيد بن علي بنالحسين بن علي بن أبي طالب ( ع ) في سنة رجب تسع و ثلاثين و ثلاثمائة قال أخبرنا أحمدبن محمد بن سعيد الكوفي مولى بني هاشم قال أخبرني القاسم بن محمد بن حماد قالحدثنا غياث بن إبراهيم قال حدثنا حسين بن زيد بن علي عن جعفر بن محمد عن أبيه عنآبائه عن علي ( ع ) قال ( ع ) قال رسول الله ( ص ) أبشروا ثم أبشروا ثلاث مرات إنما مثل أمتيكمثل غيث لا يدرى أوله خير أم آخره إنما مثل أمتي كمثل حديقة أطعم منها فوج عاماثم أطعم منها فوج عاما لعل آخرها فوج يكون أعرضها بحرا و أعمقها طولا و فرعا وأحسنها حبا و كيف تهلك أمة أنا أولها و اثنا عشر من بعدي من السعداء و أولوالألباب و المسيح عيسى ابن مريم آخرها و لكن يهلك من بين ذلك أنتج الهرج ليسوا منيو لست منهم .

19-   حدثنا أبي رضي الله عنه قال حدثنا سعد بن عبد الله عن محمد بنالحسين بن أبي الخطاب عن الحكم بن مسكين الثقفي عن صالح بن عقبة عن جعفر بن محمد ( ع )

[53]

قال لما هلك أبو بكر و استخلف عمر رجع عمر إلىالمسجد فقعد فدخل عليه رجل فقال يا أمير المؤمنين إني رجل من اليهود و أنا علامتهمو قد أردت أن أسألك عن مسائل إن أجبتني فيها أسلمت قال ما هي قال ثلاث و ثلاث وواحدة فإن شئت سألتك و إن كان في قومك أحد أعلم منك فأرشدني إليه قال عليك بذلكالشاب يعني علي بن أبي طالب ( ع ) فأتى عليا ( ع ) فسأله فقال له لم قلت ثلاثا و ثلاثا وواحدة ألا قلت سبعا قال أنا إذا جاهل إن لم تجبني في الثلاث اكتفيت قال فإن أجبتك تسلمقال نعم قال سل قال أسألك عن أول حجر وضع على وجه الأرض و أول عين نبعت و أول شجرةنبتت قال يا يهودي أنتم تقولون إن أول حجر وضع على وجه الأرض الحجر الذي في بيتالمقدس و كذبتم هو الحجر الذي نزل به آدم من الجنة قال صدقت و الله إنه لبخط هارونو إملاء موسى قال و أنتم تقولون إن أول عين نبعت على وجه الأرض العين التي في بيتالمقدس و كذبتم هي عين الحياة التي غسل فيها يوشع بن نون السمكة و هي العين التيشرب منها الخضر و ليس يشرب منها أحد إلا حي قال صدقت و الله إنه لبخط هارون وإملاء موسى قال و أنتم تقولون إن أول شجرة نبعت على وجه الأرض الزيتون و كذبتم هيالعجوة التي نزل بها آدم ( ع ) من الجنة معه قال صدقت و الله إنه لبخط هارون و إملاءموسى قال و الثلاث الأخرى كم لهذه الأمة من إمام

[54]

هدى لا يضرهم من خذلهم قال اثنا عشر إماما قال صدقت و الله إنه لبخط هارون وإملاء موسى قال فأين يسكن نبيكم في الجنة قال في أعلاها درجة و أشرفها مكانا فيجنات عدن قال صدقت و الله إنه لبخط هارون و إملاء موسى قال فمن ينزل معه في منزلهقال اثني عشر إماما قال صدقت و الله إنه لبخط هارون و إملاء موسى ثم قال السابعةفأسألك كم يعيش وصيه بعده قال ثلاثين سنة قال ثم ما ذا يموت أو يقتل قال يقتل ويضرب على قرنه فتخضب لحيته قال صدقت و الله إنه لبخط هارون و إملاء موسى و لهذاالحديث طرق أخر قد أخرجتها في كتاب كمال الدين و تمام النعمة في إثبات الغيبة وكشف الحيرة.

20-   حدثنا أحمد بن الحسن القطان قال حدثنا أحمد بن يحيى بن زكرياالقطان قال حدثنا بكر بن عبد الله بن حبيب قال حدثنا تميم بن بهلول قال حدثنا عبدالله بن أبي الهزيل و سألته عن الإمامة فيمن تجب و ما علامة من تجب له الإمامةفقال إن الدليل على ذلك و الحجة على المؤمنين و القائم بأمور المسلمين و الناطقبالقرآن و العالم بالأحكام أخو نبي الله و خليفته على أمته و وصيه عليهم و وليهالذي كان منه بمنزلة هارون من موسى المفروض الطاعة بقول الله عز و جل يا أَيُّهَاالَّذِينَ آمَنُوا أَطِيعُوا اللَّهَ وَ أَطِيعُوا الرَّسُولَ وَ أُولِي الْأَمْرِمِنْكُمْ الموصوف بقوله عز و جل إِنَّما وَلِيُّكُمُ اللَّهُ وَ رَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلاةَ وَ يُؤْتُونَ الزَّكاةَ وَ هُمْراكِعُونَ و المدعو إليه بالولاية المثبت له الإمامة يوم غدير خم بقول الرسول ( ص ) عنالله

[55]

عز و جل أ لست أولى بكم منكم بأنفسكم قالوابلى قال فمن كنت مولاه فعلي مولاه اللهم وال من والاه و عاد من عاداه و انصر مننصره و اخذل من خذله و أعن من أعانه علي بن أبي طالب ( ع ) أمير المؤمنين و إمامالمتقين و قائد الغر المحجلين و أفضل الوصيين و خير الخلق أجمعين بعد رسول الله ( ص )و بعده الحسن بن علي ثم الحسين سبطا رسول الله ( ص ) و ابنا خيرة النسوان أجمعين ثمعلي بن الحسين ثم محمد بن علي ثم جعفر بن محمد ثم موسى بن جعفر ثم علي بن موسى ثممحمد بن علي ثم علي بن محمد ثم الحسن بن علي ثم محمد بن الحسن ( ع ) إلى يومنا هذاواحدا بعد واحد و هم عترة الرسول ( ع ) المعروفون بالوصية و الإمامة لا تخلو الأرض منحجة منهم في كل عصر و زمان و في كل وقت و أوان و هم العروة الوثقى و أئمة الهدى والحجة على أهل الدنيا إلى أن يرث الله الأرض و من عليها و كل من خالفهم ضال مضلتارك للحق و الهدى و هم المعبرون عن القرآن و الناطقون عن الرسول ( ص ) من مات و لايعرفهم مات ميتة جاهلية و دينهم الورع و العفة و الصدق و الصلاح و الاجتهاد و أداءالأمانة إلى البر و الفاجر و طول السجود و قيام الليل و اجتناب المحارم و انتظارالفرج بالصبر و حسن الصحبة و حسن الجوار ثم قال تميم بن بهلول حدثني أبو معاوية عنالأعمش عن جعفر بن محمد ( ع ) في الإمامة مثله سواء .

21-   حدثنا أبي رضي الله عنه قال حدثنا علي بن إبراهيم بن هاشم عن محمد بن

[56]

عيسى بن عبيد و محمد بن الحسين بن أبيالخطاب الزيات عن محمد بن الفضيل الصيرفي عن أبي حمزة الثمالي عن أبي جعفر ( ع ) قالإن الله عز و جل أرسل محمدا إلى الجن و الإنس و جعل من بعده اثني عشر وصيا منهم منسبق و منهم من بقي و كل وصي جرت به سنة و الأوصياء الذين من بعد محمد ( ص ) على سنةأوصياء عيسى ( ع ) و كانوا اثني عشر و كان أمير المؤمنين ( ع ) على سنة المسيح ( ع ) .

22-   حدثنا جعفر بن محمد بن مسرور قال حدثنا الحسين بن محمد بن عامرعن المعلى بن محمد البصري عن الحسن بن علي الوشاء عن أبان بن عثمان عن زرارة بنأعين قال سمعت أبا جعفر ( ع ) يقول نحن اثنا عشر إماما منهم الحسن و الحسين ثم الأئمةمن ولد الحسين ( ع ) .

23-   حدثنا محمد بن علي ماجيلويه قالحدثنا محمد بن يحيى العطار عن محمد بن الحسن الصفار عن أبي طالب عبد الله بن الصلتالقمي عن عثمان بن عيسى عن سماعة بن مهران قال كنت أنا و أبو بصير و محمد بن عمرانمولى أبي جعفر ( ع ) في منزل فقال محمد بن عمران سمعت أبا عبد الله ( ع ) يقول نحناثنا عشر محدثا فقال له أبو بصير بالله لقد سمعت ذلك من أبي عبد الله ( ع ) فحلفه مرةأو مرتين فحلف أنه سمعته فقال له أبو بصير لكني سمعته من أبي جعفر ( ع ) .

24-   حدثنا محمد بن علي ماجيلويه رضي اللهعنه قال حدثنا محمد بن يعقوب الكليني قال حدثنا أبو علي الأشعري عن الحسين بن عبيدالله عن الحسن بن موسى الخشاب عن علي بن سماعة عن علي بن الحسن بن رباط

[57]

عن أبيه عن ابن أذينة عن زرارة بن أعين قال سمعتأبا جعفر ( ع ) يقول نحن اثنا عشر إماما من آل محمد كلهم محدثون بعد رسول الله ( ص ) و علي بن أبي طالب منهم .

25-   حدثنا أحمد بن زياد بن جعفر الهمدانيقال حدثنا علي بن إبراهيم بن هاشم عن أبيه عن محمد بن أبي عمير عن غياث بن إبراهيمعن الصادق جعفر بن محمد عن أبيه محمد بن علي عن أبيه علي بن الحسين عن أبيه الحسينبن علي ( ع ) قال سئل أمير المؤمنين ( ع ) عن معنى قول رسول الله ( ص ) إني مخلف فيكم الثقلينكتاب الله و عترتي من العترة فقال أنا و الحسن و الحسين و الأئمة التسعة من ولدالحسين تاسعهم مهديهم و قائمهم لا يفارقون كتاب الله و لا يفارقهم حتى يردوا علىرسول الله ( ص ) حوضه .

26-   حدثنا علي بن الفضل البغدادي قال سمعت أبا عمر صاحب أبي العباس تغلب يسأل عن معنى قوله ( ص ) إني تارك فيكم الثقلينلم سميا بالثقلين قال لأن التمسك بهما ثقيل .

[58]

27-   حدثنا محمد بن إبراهيم بن إسحاقالطالقاني قال حدثنا محمد بن همام قال حدثنا أحمد بن بندار قال حدثنا أحمد بن هلالعن محمد بن أبي عمير عن المفضل بن عمر عن الصادق جعفر بن محمد عن أبيه عن آبائه عنأمير المؤمنين ( ع ) قال قال رسول الله ( ص ) لما أسري بي إلى السماء أوحى إلي ربي جلجلاله فقال يا محمد إني اطلعت إلى الأرض اطلاعا فاخترتك منها فجعلتك نبيا و شققتلك من اسمي اسما فأنا المحمود و أنت محمد ثم اطلعت الثانية فاخترت منها عليا وجعلته وصيك و خليفتك و زوج ابنتك و أبا ذريتك و شققت له اسما من أسمائي فأنا لعليالأعلى و هو علي و جعلت فاطمة و الحسن و الحسين من نوركما ثم عرضت ولايتهم علىالملائكة فمن قبلها كان عندي من المقربين يا محمد لو أن عبدا عبدني حتى ينقطع ويصير كالشن البالي ثم أتاني جاحدا لولايتهم ما أسكنته جنتي و لا أظللته تحت عرشييا محمد أ تحب أن تراهم قلت نعم يا ربي فقال عز و جل ارفع رأسك فرفعت رأسي فإذاأنا بأنوار علي و فاطمة و الحسن و الحسين و علي بن الحسين و محمد بن علي و جعفر بنمحمد و موسى بن جعفر و علي بن موسى و محمد بن علي و علي بن محمد و الحسن بن علي والحجة بن الحسن القائم في وسطهم كأنه كوكب دري قلت يا رب من هؤلاء قال هؤلاءالأئمة و هذا القائم الذي يحل حلالي و يحرم حرامي و به أنتقم من أعدائي و هو راحةلأوليائي و هو الذي يشفي قلوب شيعتك من الظالمين و الجاحدين و الكافرين فيخرجاللات و العزى طريين فيحرقهما فلفتنة الناس بهما يومئذ أشد من فتنة العجل و السامري .

[59]

28-   حدثنا علي بن أحمد بن محمد بن عمران الدقاق رضي الله عنه قالحدثنا محمد بن أبي عبد الله الكوفي عن موسى بن عمران النخعي عن عمه الحسين بن يزيدالنوفلي عن الحسن بن علي بن أبي حمزة عن أبيه عن يحيى بن أبي القاسم عن الصادقجعفر بن محمد عن أبيه عن جده عن علي ( ع ) قال قال رسول الله ( ص ) الأئمة بعدي اثنا عشرأولهم علي بن أبي طالب و آخرهم القائم هم خلفائي و أوصيائي و أوليائي و حجج اللهعلى أمتي بعدي المقر بهم مؤمن و المنكر لهم كافر .

29-   حدثنا أبو الحسن علي بن ثابت الدواليني رضي الله عنه بمدينةالسلام سنة اثنتين و خمسين و ثلاثمائة قال حدثنا محمد بن علي بن عبد الصمد الكوفيقال حدثنا علي بن عاصم عن محمد بن علي بن موسى عن أبيه علي بن موسى عن أبيه موسىبن جعفر عن أبيه جعفر بن محمد عن أبيه محمد بن علي عن أبيه علي بن الحسين عن أبيهالحسين بن علي بن أبي طالب ( ع ) قال دخلت على رسول الله ( ص ) و عنده أبي بن كعب فقال ليرسول الله ( ص ) مرحبا بك يا أبا عبد الله يا زين السماوات و الأرضين قال له أبي و كيفيكون يا رسول الله ( ص ) زين السماوات و الأرضين أحد غيرك قال

[60]

يا أبي و الذي بعثني بالحق نبيا إن الحسين بن علي في السماء أكبر منه فيالأرض و إنه لمكتوب عن يمين عرش الله عز و جل مصباح هدى و سفينة نجاة و إمام خير ويمن و عز و فخر و علم و ذخر و إن الله عز و جل ركب في صلبه نطفة طيبة مباركة زكيةو لقد لقن دعوات ما يدعو بهن مخلوق إلا حشره الله عز و جل معه و كان شفيعه فيآخرته و فرج الله عنه كربه و قضى بها دينه و يسر أمره و أوضح سبيله و قواه علىعدوه و لم يهتك ستره فقال له أبي بن كعب و ما هذه الدعوات يا رسول الله ( ص ) قال تقولإذا فرغت من صلاتك و أنت قاعد اللهم إني أسألك بكلماتك و معاقد عرشك و سكانسماواتك و أنبيائك و رسلك أن تستجيب لي فقد رهقني من أمري عسرا فأسألك أن تصلي علىمحمد و آل محمد و أن تجعل لي من أمري يسرا فإن الله عز و جل يسهل أمرك و يشرح صدركو يلقنك شهادة أن لا إله إلا الله عند خروج نفسك قال له أبي يا رسول الله فما هذهالنطفة التي في صلب حبيبي الحسين قال مثل هذه النطفة كمثل القمر و هي نطفة تبيين وبيان يكون من اتبعه رشيدا و من ضل عنه هويا قال فما اسمه و ما دعاؤه قال اسمه عليو دعاؤه يا دائم يا ديموم يا حي يا قيوم يا كاشف الغم و يا فارج الهم و يا باعثالرسل و يا صادق الوعد من دعا بهذا الدعاء حشره الله عز و جل مع علي بن الحسين وكان قائده إلى الجنة فقال له أبي يا رسول الله فهل له من خلف و وصي قال نعم لهمواريث السماوات و الأرض قال ما معنى مواريث السماوات و الأرض يا رسول الله قالالقضاء بالحق و الحكم بالديانة و تأويل الأحكام و بيان ما يكون قال فما اسمه قالاسمه محمد و إن الملائكة .

[61]

لتستأنس به في السماوات و يقول في دعائهاللهم إن كان لي عندك رضوان و ود فاغفر لي و لمن تبعني من إخواني و شيعتي و طيب مافي صلبي فركب الله عز و جل في صلبه نطفة طيبة مباركة زكية و أخبرني جبرئيل ( ع ) أنالله عز و جل طيب هذه النطفة و سماها عنده جعفرا و جعله هاديا مهديا راضيا مرضيايدعو ربه فيقول في دعائه يا دان غير متوان يا أرحم الراحمين اجعل لشيعتي من الناروقاء و لهم عندك رضى و اغفر ذنوبهم و يسر أمورهم و اقض ديونهم و استر عوراتهم و هبلهم الكبائر التي بينك و بينهم يا من لا يخاف الضيم و لا تأخذه سنة و لا نوم اجعللي من كل غم فرجا من دعا بهذا الدعاء حشره الله تعالى أبيض الوجه مع جعفر بن محمدإلى الجنة يا أبي إن الله تبارك و تعالى ركب على هذه النطفة نطفة زكية مباركة طيبةأنزل عليها الرحمة و سماها عنده موسى قال له أبي يا رسول الله كأنهم يتواصفون ويتناسلون و يتوارثون و يصف بعضهم بعضا قال وصفهم لي جبرئيل عن رب العالمين جلجلاله قال فهل لموسى من دعوة يدعو بها سوى دعاء آبائه قال نعم يقول في دعائه ياخالق الخلق و يا باسط الرزق و فالق الحب و النوى و بارئ النسم و محيي الموتى ومميت الأحياء و دائم الثبات و مخرج النبات افعل بي ما أنت أهله من دعا بهذا الدعاءقضى الله تعالى حوائجه و حشره يوم القيامة مع موسى بن جعفر و إن الله عز و جل ركبفي صلبه نطفة مباركة زكية رضية مرضية و سماها عنده عليا يكون لله تعالى في خلقهرضيا في علمه و حكمه و يجعله حجة لشيعته يحتجون به يوم القيامة و له دعاء يدعو به اللهمأعطني الهدى و ثبتني عليه و احشرني عليه آمنا آمن من لا خوف عليه و لا حزن و لاجزع إنك أهل التقوى و أهل المغفرة و إن الله عز و جل ركب في عي

[62]

صلبه نطفة مباركة طيبة زكية رضية مرضية و سماها محمد بن علي فهو شفيعشيعته و وارث علم جده له علامة بينة و حجة ظاهرة إذا ولد يقول لا إله إلا اللهمحمد رسول الله ( ص ) و يقول في دعائه يا من لا شبيه له و لا مثال أنت الله الذي لاإله إلا أنت و لا خالق إلا أنت تفني المخلوقين و تبقى أنت حلمت عمن عصاك و فيالمغفرة رضاك من دعا بهذا الدعاء كان محمد بن علي شفيعه يوم القيامة و إن اللهتعالى ركب في صلبه نطفة لا باغية و لا طاغيه بارة مباركة طيبة طاهرة سماها عندهعلي بن محمد فألبسها السكينة و الوقار و أودعها العلوم و كل سر مكتوم من لقيه و فيصدره شي‏ء أنبأه به و حذره من عدوه و يقول في دعائه يا نور يا برهان يا منير يامبين يا رب اكفني شر الشرور و آفات الدهور و أسألك النجاة يوم ينفخ في الصور مندعا بهذا الدعاء كان علي بن محمد شفيعه و قائده إلى الجنة و إن الله تبارك و تعالىركب في صلبه نطفة و سماها عنده الحسن فجعله نورا في بلاده و خليفة في أرضه و عزالأمة جده و هاديا لشيعته و شفيعا لهم عند ربه و نقمة على من خالفه و حجة لمن والاهو برهانا لمن اتخذه إماما يقول في دعائه يا عزيز العز في عزه ما أعز عزيز العز فيعزه يا عزيز أعزني بعزك و أيدني بنصرك و أبعد عني همزات الشياطين و ادفع عني بدفعكو امنع عني بمنعك و اجعلني من خيار خلقك يا واحد يا أحد يا فرد يا صمد من دعا بهذاالدعاء حشره الله عز و جل معه و نجاه من النار و لو وجبت عليه و إن الله تبارك وتعالى ركب في صلب الحسن نطفة مباركة زكية طيبة طاهرة مطهرة يرضى بها كل مؤمن ممنقد أخذ الله تعالى ميثاقه في الولاية و يكفر بها كل جاحد فهو إمام تقي نقي سارمرضي هادي مهدي يحكم بالعدل و يأمر به يصدق الله تعالى و يصدقه الله تعالى في قولهيخرج .

[63]

من تهامة حين تظهر الدلائل و العلامات وله كنوز لا ذهب و لا فضة إلا خيول مطهمة و رجال مسومة يجمع الله تعالى له من أقاصيالبلاد على عدة أهل بدر ثلاثمائة و ثلاثة عشر رجلا معه صحيفة مختومة فيها عددأصحابه بأسمائهم و أنسابهم و بلدانهم و طبائعهم و حلاهم و كناهم كدادون مجدون فيطاعته فقال له أبي و ما دلائله و علاماته يا رسول الله قال له علم إذا حان وقتخروجه انتشر ذلك العلم من نفسه و أنطقه الله تعالى فناداه العلم اخرج يا ولي الله فاقتل أعداءالله و هما رايتان و علامتان و له سيف مغمد فإذا حان وقت خروجه اختلع ذلك السيف منغمده و أنطقه الله عز و جل فناداه السيف اخرج يا ولي الله فلا يحل لك أن تقعد عنأعداء الله فيخرج و يقتل أعداء الله حيث ثقفهم و يقيم حدود الله و يحكم بحكم اللهيخرج جبرئيل ( ع ) عن يمينه و ميكائيل عن يساره و سوف تذكرون ما أقول لكم و لو بعد حينو أفوض أمري إلى الله تعالى عز و جل يا أبي طوبى لمن لقيه و طوبى لمن أحبه و طوبىلمن قال به ينجيهم الله به من الهلكة و بالإقرار بالله و برسوله و بجميع الأئمة يفتح الله لهم الجنةمثلهم في الأرض كمثل المسك الذي يسطع ريحه و لا يتغير أبدا و مثلهم في السماء كمثلالقمر المنير الذي لا يطفى نوره أبدا قال أبي يا رسول الله كيف بيان حال هؤلاءالأئمة عن الله عز و جل قال

[64]

إن الله عز و جل أنزلعلي اثنتي عشرة صحيفة اسم كل إمام على خاتمه و صفته في صحيفته .

30-   حدثنا علي بن عبد الله الوراق الرازيقال حدثنا سعد بن عبد الله قال حدثنا الهيثم بن أبي مسروق النهدي عن الحسين بنعلوان عن عمرو بن خالد عن سعد بن طريف عن الأصبغ بن نباته عن عبد الله بن عباس قالسمعت رسول الله ( ص ) يقول أنا و علي و الحسن و الحسين و تسعة من ولد الحسين مطهرونمعصومون .

31-   حدثنا أحمد بن الحسن القطان قالحدثنا أحمد بن يحيى بن زكريا القطان قال حدثنا بكر بن عبد الله بن حبيب قال حدثناالفضل بن الصقر العبدي قال حدثنا أبو معاوية عن الأعمش عن عباية بن الربعي عن عبدالله بن عباس قال قال رسول الله ( ص ) أنا سيد النبيين و علي بن أبي طالب سيد الوصيينو إن أوصيائي بعدي اثنا عشر أولهم علي بن أبي طالب ( ع ) و آخرهم القائم .

32-   حدثنا أحمد بن زياد بن جعفر الهمدانيرضي الله عنه قال حدثنا محمد بن معقل القرميسيني قال حدثنا محمد بن عبد اللهالبصري قال حدثنا إبراهيم بن مهزم عن أبيه عن أبي عبد الله ( ع ) عن آبائه عن علي ( ع ) قال قال رسول الله ( ص ) اثنا عشر من أهل بيتي أعطاهم الله فهمي و علمي و حكمتي وخلقهم من طينتي فويل للمنكرين

[65]

عليهم بعدي القاطعينفيهم صلتي ما لهم لا أنالهم الله شفاعتي .

33-   حدثنا محمد بن إبراهيم بن إسحاق الطالقاني رضي الله عنه قالحدثنا محمد بن همام أبو علي عن عبد الله بن جعفر الحميري عن الحسن بن موسى الخشابعن أبي المثنى النخعي عن زيد بن علي بن الحسين عن أبيه علي بن الحسين عن أبيه ( ع ) قال قال رسول الله ( ص ) كيف تهلك أمة أنا و علي و أحد عشر من ولدي أولو الألباب أولهاو المسيح ابن مريم آخرها و لكن يهلك بين ذلك من لست منه و ليس مني .

34-   حدثنا أحمد بن محمد بن يحيى العطار قال حدثنا أبي عن محمد بنعبد الجبار عن أبي أحمد محمد بن زياد الأزدي عن أبان بن عثمان عن ثابت بن دينار عنسيد العابدين علي بن الحسين عن سيد الشهداء الحسين بن علي عن سيد الأوصياء أميرالمؤمنين علي بن أبي طالب ( ع ) قال قال لي رسول الله ( ص ) الأئمة من بعدي اثنا عشر أولهمأنت يا علي و آخرهم القائم الذي يفتح الله تبارك و تعالى ذكره على يديه مشارقالأرض و مغاربها .

35-   حدثنا أبي و محمد بن الحسن بن أحمد بن الوليد رضي الله عنهماقالا حدثنا سعد بن عبد الله و عبد الله بن جعفر الحميري و محمد بن يحيى العطار وأحمد بن إدريس جميعا قالوا حدثنا أحمد بن أبي عبد الله البرقي قال حدثنا أبي هاشمداود بن القاسم الجعفري عن أبي جعفر محمد بن علي الباقر ( ع ) قال أقبل أمير المؤمنينع ذات يوم و معه الحسن بن علي ( ع ) و سلمان الفارسي رضي الله عنه و أمير المؤمنين ( ع ) متكئ على يد سلمان فدخل المسجد الحرام إذ أقبل رجل

الصفحة التالية