المكتبة العقائدية » مواقف الشيعة (الجزء الثالث) (لـ علي الأحمدي الميانجي)



الصفحة 307
إليه الشريف: أما بعد، فلو علمت عددا أقل من الواحد أو لونا شرا من السواد بعثت به إلينا والسلام.

فحلف ابن منير أن لا يرسل إلى الشريف هدية إلا مع أعز الناس عليه فجهز هدايا نفيسة مع مملوك له يسمى (تتر) وكان يهواه جدا ويحبه كثيرا ولا يرضى بفراقه، حتى أنه متى اشتد غمه أو عرضت عليه محنة نظر إليه فيزول ما به، فلما وصل المملوك الى الشريف توهم أنه من جملة هداياه تعويضا من العبد الاسود، فأمسكه وعزت الحالة على ابن منير، فلم يرحيلة في خلاص مملوكه من يد الشريف إلا إظهار النزوع من التشيع إن لم يرجعه إليه، وإنكار ما هو المتسالم عليه من قصة الغدير وغيرها، فكتب إليه بهذه القصيدة:

عذبت طرفي بالسهر * وأذبت قلبي بالفكر
ومزجت صفو مودتي * من بعد بعدك بالكدر
ومنحت جثماني الضنى * وكحلت جفني بالسهر
وجفوت صبا ما له * عن حسن وجهك مصطبر
يا قلب ويحك كم تخاد * ع بالغرور وكم تغر
والى م تكلف بالاغن * من الظباء وبالاغر
لئن الشريف الموسوي * ابن الشريف أبي مضر
أبدى الجحود ولم يرد * إلي مملوكي تتر
واليت آل امية الطهر * الميامين الغرر
وجحدت بيعة حيدر * وعدلت عنه الى عمر
واكذب الراوي واطعن * في ظهور المنتظر
وإذا رووا خبر الغدير * أقول: ما صح الخبر
ولبست فيه من الملابس * ما اضمحل وما دثر
وإذا جرى ذكر الصحابة * بين قوم واشتهر


الصفحة 308
قلت: المقدم شيخ تيم * ثم صاحبه عمر
ما سل قط ظبا على * آل النبي ولا شهر
كلا ولا صد البتول * عن التراث ولازجر
وأقول: إن يزيد ما * شرب الخمور ولا فجر
ولجيشه بالكف عن * أبناء فاطمة أمر
والشمر ما قتل الحسين * ولا ابن سعد ما غدر
وحلقت في عشر المحرم * ما استطال من الشعر
ونويت صوم نهاره * وصيام أيام اخر
ولبست فيه أجل ثوب * للمواسم يدخر
وسهرت في طبخ الحبوب * من العشاء الى السحر
وغدوت مكتملا اصا * يق أقص شارب من عبر
وأكلت جرجير المآكل * والفواكه والخضر
وغسلت رجلي حاضرا * ومسحت خفي في السفر
آمين أجهر في الصلاة * بها كمن قبلي جهر
وأسن تسنيم القبور * لكل قبر يحتفر
وأقول في يوم تحار * له البصيرة والبصر
والصحف ينشر طيها * والنار ترمي بالشرر
هذا الشريف أضلني * بعد الهداية والنظر
فيقال خذ بيد الشريف * فمستقركما سقر
لواحة تسطو فما * تبقي عليه وما تذر
والله يغفر للمسئ * إذا تنصل واعتذر


الصفحة 309
إلا لمن جحد الوصي * ولاءه ولمن كفر
فاخش الاله بسوء فعلك * واحتذر كل الحذر

فلما وصل إلى الشريف تبسم ضاحكا وقال: قد أبطأنا عليه فهو معذور، ثم جهز المملوك مع هدايا نفيسة، فمدحه ابن منير بقوله:

الى المرتضى حث المطر فإنه * إمام على كل البرية قد سما
ترى الناس أرضا في الفضائل عنده * ونجل الزكي الهاشمي هو السما (1)

(915)
شيعي ومسيحي

مناظرة بين شيعي لبناني من جبل عامل وبين مسيحي من جبل عامل أيضا أنقلها من خط السيد التقي الجليل الفاضل السيد مصطفى مرتضى العاملي قال فيما كتبه (2):

بسم الله الرحمن الرحيم

قالوا: كان في بعض الايام مجلس فرح لاولاد القاضي في طير شيحا (3) وكان حاضرا فيها من الملل الشيعة والسنة والنصارى والدروز، وكان حاضرا رجل من أهل الملة النصرانية يسمى داود، وكان شاهرا نفسه في القول الزجل (4) والمعنى (5) وغير ذلك، وهو في أشد الطرب وإذا برجل يقول له: أسأل الله أن

____________

(1) الغدير: ج 4 / 326 - 328 ومر سابقا.

(2) كتبه لي ابنه العلامة المحقق المفضال السيد جعفر المرتضى وصححه بعد العالم المفضال الشيخ مصطفى القصير حفظه الله بل كتبه بخطه ثانيا جزاه الله خيرا، وراجع كتاب (خطط جبل عامل) للعلامة الامام السيد محسن الامين رضوان الله عليه.

(3) طيرشيحا: قرية في فلسطين قريبة من الحدود اللبنانية، وقد نقل جزء من المحاورة السيد الامين في خطط جبل عامل. والجدير بالذكر ان المحاورات تكون ارتجالية عادة.

(4) الزجل: اصطلاح محلي يعبر به عن الشعر الشعبي الذي يعتمد اللهجة اللبنانية.

(5) المعنى: نوع من الزجل أشبه بالرباعيات.


الصفحة 310
يأتيك بمحمود حداثا، فسمعه جميع الحاضرين فقالوا له: وما يكون محمود حداثا الذي تذكره؟

فقال لهم: إنه من أشد القائلين، وهو موجود في هذه القرية، وإذا حضر يترنم به جميع الحاضرين لفصاحته وطلاقة لسانه.

فقام القاضي وأرسل رجلا في طلبه، فلما دخل الرجل عنده قال له: إن القاضي أرسلني إليك ومراده أن تحضر إليه.

فقال له: أنا رجل متعامل في صنعتي فمالك ومالي (1)؟

فرجع الرجل وأعلم القاضي.

فأرسل القاضي في طلبه جندرمة (2) فقال له: إن القاضي أرسلني ولا بد من حضورك معي.

فقام معه، ولما وصل سلم على جميع الحاضرين، فقالوا له: قد سمعنا بخبرك وتشوقنا إليك والى الاستماع منك.

فقال: أنا رجل فقير وليس لي قدرة على الخصومة، ولعل الرجل يتحمس في القول ويتكلم علي بكلام غير لائق وأنا لا أتحمله ولا هو يتحملني ويصير سببا لوقوع الفتن.

فنهض أولاد القاضي وسلوا سيوفهم فوق رأسه وقالوا له: لو كان ذلك فاننا نقتل كل من يأتي بحركة واحدة، فلا تخفف من شئ.

فعند ذلك قال محمود لداود: ماذا قلت؟

فقال داود: دونك ما تريد فقل، فقال محمود: بل قل أنت.

قال داود:

____________

(1) أي اتركني وحالي. وكانت صنعته تبييض أواني النحاس.

(2) جندرمة: جندي.


الصفحة 311
هوى الابيض جنني * والاسمر شعلني بنار (1)
قلتلك يا متوالي * روح انصرف من قبالي (2)
رايح بعلملك قالي * سكر وامش من المحضر (3)

قال محمود:

في الشرع الا ثبت ما يكون * بعطيكم بالصدق اخبار (4)
عند ملاقاة الدشمان * بنده مولاي حيدر (5)
يا مستهتر في ديني * ديني ودينك دين الله
مش تايه تا تهديني * مسلم وموحد بالله (6)
إسمع مني يا اشبيني * نحنا وإنتوا عباد الله (7)
واللي بيعملو فيني * بيلقاها يوم المحشر (8)

قال داود:

سيدي الخوري إحكالي * وفهمني بالسريالي (9)
وقلي انو المتوالي * أنجس من كلب أزعر (10)

قال: محمود:

____________

(1) خنني: جنني، شعلني: اشعلني.

(2) معنى البيت: قلت لك يا متوالي (شيعي موالي لاهل البيت): إذهب انصرف

(3) معنى البيت: انا سوف أعمل لك مقالة فاغلق بابك وانصرف من المجلس.

(4) بعطيكم: أعطيكم. اخبار: أخبار.

(5) معنى البيت: عند ملاقاة العدو أنادي مولاي حيدر.

(6) مش تايه... لست تائها حتى تهديني أنت.

(7) يا اشبيني: يا رفيقي. نحنا: نحن. وانتو: وانتم.

(8) معنى البيت: والذي يعمل منقصة يجدها يوم الحشر.

(9) إحكالي: حكى لي. بالسريالي: بالسرياني أي اللغة السريانية.

(10) وقلي إنو المتوالي: وقال لي أن المتوالي. أزعر: كلب الهراش.


الصفحة 312
في قولك (يا متوالي) * خسب اني بذلك (1)
مش نافعتك هالقالي * مطلوبك ما بيحصلك (2)
جبلي الخوري لقبالي * هلي عما بيدلك (3)
عالشئ المالو تالي * ولانو عالحق محرر (4)

داود:

بالميدان بوسعلك حتى تورجيني فعلك (5)

خلي محمد يشفع لك * هلي سميتو المختار (6)

محمود:

شئ عالباري معروض * كلو في صحف منزل (7)
خطو منصوب ومخفوض * لا تقولوا في حقوا هزال (9)
إسمو في اللوح المحفوظ * قبلنو عيسى بيظهر (10)

داود:

سبع الغاب رابط لك * هلي مناوي عاقتلك (11)

____________

(1) خسبت: حسبت. اني بذلك: أني أذل لك.

(2) معنى البيت: هذه المقالة ليست نافعتك، فمطلوبك لن يحصل لك.

(3) معنى البيت: إيت لي بالخوري قبالي هذا الذي يدلك.

(4) معنى البيت: على الشئ الذي ليس له تال ولا هو محرر على الحق.

(5) معنى البيت: أوسع لك في الميدان لكي تريني فعلك.

(6) معنى البيت: دع محمدا الذي تسميه بالمختار يشفع لك...

(7) معنى البيت: على الباري. كلو: كله.

(8) خطو: خطه. لايوم الله مؤجل: إلى يوم الله مؤجل.

(9) حقو: حقه. مش مرفوض: غير مرفوض. لا تقول في حقه هزلا.

(10) إسموا. قبلنو...: قبل أن يظهر عيسى (ع).

(11) رابط: هلي...: الذي هوناو على قتلك.


الصفحة 313
بعض العالم شهدت لك * والشاهد عندي مزور

محمود:

فيه قدامك بو مخرز * دير بالك من لسعاتوا (1)
يوم السقعا ما بيكرز * سم الموت بنا باتو (2)
لا تقول الحاوي أفرز * لولا الله وآياتوا (3)
اؤعا منو واتحرز * لاتخمن حالك أشطر (4)

داود:

ماسك في يدي نبوت بدقك عاراسك تاموت (5)

لا تخمن حالك مثبوت * ولانك قوال مشهر (6)

محمود:

اؤصي واكتبني مناظر * تاسوكرلك شياتك (7)
بنفق ثلثك عالحاضر * بتموت يحرق دياتك (8)
عندي قصدير وشناظر * ببيض خطي وحياتك (9)
بقوس عاغير الناظر * لو كان المثلك طيار (10)

____________

(1) معناه: يوجد أمامك ثعبان ذو أنياب كناية عن نفسه) انتبه وأدر بالك من لسعاته.

(2) معناه: يوم الصقيع لا يبتلى بالسبات كما هي الحيات، بل هو مستعد وسم الموت في أنيابه.

(3) الحاوي: الذي يقرأ العزائم على الحيات. أفرز: أدقك على رأسك حتى تموت.

(4) معناه: انتبه منه وتحرز، لا تحسب نفسك أذكى منه.

(5) معنى البيت: أنا أمسك في يدي حربة أدقك على رأسك حتى تموت.

(6) معنى البيت: لا تحسب نفسك صامدا، ولا أنك شاعر قوال مشهور.

(7) معنى البيت: اكتب وصيتك واجعلني وصيا ناظرا لانظم لك امورك أو أضمنها لك.

(8) معنى البيت: أنفق ثلث مالك على الحاضر تموت احرق الله يديك.

(9) معنى البيت: يوجد عندي قصدير وشناظر (مادتان تستخدمان في تبييض الاواني النحاسية) أبيض خطي قسما بحياتك.

(10) أرمي دون حاجة إلى نظر ولو كان مثلك طائرا.


الصفحة 314
داود:

يلي بوبكر انكرتو * يلي فيه تصيرتوا (1)
يا متوالي تحيرتو * اسمعوا قولي يا حضار (2)

محمود:

الصديق اشخصك منو * يلي بذكرو تترنم (3)
اللهم ارض عنو * بكرا يقودك لجهنم (4)
كل من يحكي في فنو * من غيرو لا يتكلم (5)
واللي عاقولك صنو * بيقولو داود حمار (6)

داود:

إسكت يا خامس مذهب * لازم أعمالك تذهب (7)
إنتم ما إلكم كتاب * لازم بالتالي تخسر (8)

محمود:

نحنا من أهل التوحيد * مذهبنا دين الاسلام (9)

____________

(1) الشاعر النصراني هنا يحاول إثارة فتنة مذهبية بين محمود والقاضي السني فيقول:

يا أيها الذين انكرتم خلافة أبي بكر وتصيرتم فيه.

(2) يا أيها المتوالي تحيرتم في أبي بكر، اسمعوا قولي يا حضار المجلس.

(3) هذا المقطع نقله السيد الامين في خطط جبل عامل مع اختلاف يسير: معنى البيت:

ماذا يخصك (يعنيك) من الصديق الذي تترنم بذكره.

(4) عنو: عنه، بكرا: غدا يقودك إلى جهنم.

(5) المعنى: والذين صنوا آذانهم لقولك (أي انصتوا) يقولون: ان داود حمار.

(7) لازم: يجب.

(8) ما إلكم: ليس لكم كتاب.

(9) نحنا: نحن.


الصفحة 315
عن قول الله ما منحيد * والانجيل شاهد محكم (1)
خامس مذهب بالتأكيد * مش موجود بين الانام (2)
إلا دينك هذا جديد * خارج عن كل الاطوار

* * *

متوالي وسني سوية * مجتمعين عالقرآن (3)
يقروا بالوحدانية * إن الله واحد ديان (4)
هذا اخلاص النية * ومحمد سيد عدنان
مرشد كل البرية * وفضلوا واضح لا ينكر (5)

* * *

إنتي ماشي عاكتابك * وغيرك ماشي عاكتابوا (6)
إنتي واقع بحسابك * وغيرك واقع بحسابوا (7)
في هالدعوى شو نابك * وغيرك قبلك شونابو (8)
لا تحكي في أسبابك * مولانا القاضي أخبر

* * *

متوالي وسني سيان مجتمعين عالتوحيد (9)

والنيه قلبا ولسان * عن قول الله ما منحيد (10)

____________

(1) مامنحيد: لانحيد.

(2) مش موجود: غير موجود.

(3) المعنى: الشيعي والسني مجتمعون سوية على القرآن.

(4) يقروا: يقرون.

(5) فضلو: فضله.

(6) إنتي: أنت. عاكتابك: على كتابك، عاكتابو: على كتابه.

(7) إنتي: أنت. بحسابو: بحسابه، والباء هنا بمعنى في.

(8) معنى البيت: أي شئ حصلت عليه في هذه الدعوى، وغيرك قبلك ماذا حصل.

(9) معنى البيت: الشيعي والسني سواء مجتمعون على التوحيد.

(10) ما منحيد: لانحيد.


الصفحة 316
ومحمد سيد عدنان * منذر في الناس ومرشد
عيسى من قبلو إنسان * لكن من أمثالو صار (1)

* * *

خامس مذهب يا داود * شو هالدين ومعبودو (2)
في الدنيا مالوش وجود * عندك شاهد عاوجودوا (3)
إسلام ونصارى ويهود * كل من واقف عاحدودو (4)
قرب عالشئ شهود * تا إخطب لك عالمنبر (5)

* * *

يا جاهل لابد تفيق * من جهلك أي يا مغرور (6)
طلع في كتاب التحقيق * ما بتلاقي فيه كسور (7)
يوم اليشف فيه الريق * والماء بكأس البلور (8)
ما ابتعرف إنو الصديق * رفيق محمد يوم الغار (9)

* * *

قلويا صديقي شوف * لا تحزن ألله معنا (10)

____________

(1) قبلو: قبله. أمثالو: أمثاله.

(2) شوها لدين ومعبودو: ما هذا الدين ومعبوده؟!

(3) مالوش وجود: ليس له وجود. عاوجودو: على وجوده.

(4) كل من: قدم على الشئ (المدعى) شهود حتى أخطب لك على المنبر.

(6) لابدت تفيق: لابد لك أن تستيقظ من جهلك يا أيها المغرور.

(7) طلع: انظر: ما بتلاقي: لاتجد.

(8) يوم الينشف فيه الريق: اليوم الذي يجف فيه اللعاب (ريق الفم) من شدة العطش.

(9) ما بتعرف انو: ألا تعرف أن الصديق رفيق محمد يوم الغار.

(10) قلو: قال له. شوف: انظر.


الصفحة 317
لو كان الدشمال ألوف * حاشا إنو يضيعنا (1)

أرسل حايك مد سجوف، يسد علينا موضعنا (2)

حتى لم يبق مكشوف * تنظرنا عيون الكفار

* * *

حين محمد هيكي قال، كان الصديق رفيقو (3)

عنهم جلى هموم ثقال * في أمر الله وتوفيقوا (4)
سبحان الرب اللي قال * لخيرة خلقو وصديقو (5)
صاد الحال بأحسن حال * بأمر المحتوم مقدر (6)

داود:

كل العالم شهدولي * وحطوا الطاعة لقولي (7)
والقوالي وقفولي * لمن بقعد بالمحضر (8)

محمود:

بدك تحكي إحكي مليح * لا تحكي حكي مغيب (9)
عندك نبع الفن الفن شحيح * قلبي منك ما بيرتاب (10)

____________

(1) الدشمان: العدو. إنو: أنه (أي الله عزوجل) معناه حاشاه أن يضيعنا.

(2) حايك: حائك (كناية عن العنكبوت)، مد سجوف: مد شبكة من خيوط طولية وعرضية.

(3) هيكي: هكذا. رفيقوا: رفيقه. معناه: حينما قال محمد هكذا كان الصديق رفيقه.

(4) توفيقو: توفيقه.

(5) اللي: الذي. لخيرة خلقو: أي لخيرة خلقه وصديقه.

(6) مقدر بالامر المحتوم.

(7) شهدولي: شهدوا لي. حطوا الطاعة: سلموا.

(8) القوالي وقفو لي: الذين يقولون الشعر وقفوا لي. لمن بقعد بالمحضر: عند ما أقعد بالمحضر.

(9) معنى البيت: إذا تريد أن تحكي فاحكي حكيا مليحا، لا تحك حكيا مغيبا.

(10) ما بيرتات: لا يرتاب.


الصفحة 318
ما بتغني بيت صحيح * إسليك درب وتخيب (1)
في ساحتكم غني وصيح * مثل الديك بيتقنبر (2)

داود:

علي مثلك ما بعتب * قولك ما هوشي مرتب (3)
ما تفتح عا حالك باب * خلية عليك مسكر (4)

محمود:

هالباب اللي مفتاحو * باسم الله فتحو ساهل (5)
والمؤمن في إصلاحو * مهما رام بيتساهل (6)
أهل التوحيد ارتاحو * لو كان قدامو عنتر (7)

داود:

إبعد عني واتنحى * وخلي الدعوى مرتاحه
مذهبكم مالو صحه * نحنا من هوني أفخر (8)

محمود:

قلبي بولاد مصمد * في قولي ماني غلطان (9)

____________

(1) معنى البيت: لا تغني بيتا صحيحا فاسلك دربك وتخيب.

(2) بيتقنبر: يتبختر.

(3) معنى البيت: على الذي مثلك لا أعتب، فقولك ليس هو بشئ مرتب.

(4) معنى البيت: لا تفتح على نفسك بابا دعه عليك مسدودا.

(5) الباب الذي مفتاحه باسم الله يسهل فتحه.

(6) المؤمن في اصلاحه مهما أراد يتساهل.

(7) سلاحو: سلاحه.

(8) مالو صحه: ماله صحة. نحنا من هوني: نحن من هنا.

(9) بولاد مصمد: فولاذ صلب. ماني غلطان: ما أنا غلطان.


الصفحة 319
عندي لله استعداد * إنك من حزب الشيطان
ديني عادين محمد * بضرب بسيف السلطان (1)
عندي قرآن مصمد * حاشا إنو يتأخر (2)

* * *

صورتو عيسى إنسان * في تصويره مالها روح (3)
هيئة شخص بغير لسان * انغسلها بميه بتروح (4)
ربك عادلو ما كان * لا قدوس ولا سبوح (5)
الله نور وبكل مكان * معبود لا يتغير (6)

* * *

عيسى مصلوب مشبك * وبيخشى شئ يؤذيه (7)
شئ اللي يؤذي ربك * مش واجب، لا تبارك فيه (8)
غير عما في قلبك * يوم المحشر بتلاقيه (9)
نار جهنم بتضبك * كالقصر بترمي بشرار (10)
يا من في الدنيا مغرور * والايام بتز هالك (11)

____________

(1) عادين: على دين. بضرب: أضرب.

(2) مصمد: ماخر. إنو: انه.

(3) صورتو: صورتم.

(4) انغسلها: ان غسلها. بميه: بماء. بتروح: تروح تذهب وتزول.

(5) عادلو: كأنه، أي عاد كأنه ما كان.

(8) نورو: نوره.

(7) بيخشى: يخشى، فهو يخشى خشبة الصلب التي تؤذيه.

(8) اللي: الذي. مش واجب: غير واجب أن تتبرك فيه.

(9) عما: عن ما. بتلاقيه: تلاقيه أي تجده.

(10) بتضبك: تملك، تأخذك. بترمي: ترمي.

(11) بتزهالك: تزهولك.


الصفحة 320
لا تخمن حالك منصور * يومك عم يناديلك (1)
أن عدت عليي بالزور * لا تقول إني ترثيلك (2)
خلي ها لطابق مستور * لا تفتح باب مسكر (3)

* * *

لو جاؤوك ملوك اثنين * وقالوا لك من هو ربك
يا نصراني كيف لك عين * تنسب ربى لربك (4)
عيسى وموسى مش ربين * ألله في كتابو نباك (5)
شخصت بقلبك جفنين * لازم بالتالى تخسر

* * *

مالك قلويا رضوان * عالجنة جاييك ضيوف (6)
قائدهم سيد عدنان * دونك حقو والمعروف (7)
قوم كانوا عالاوطان * صاروا أولى بالمعروف (8)
فاتوا في أمر الرحمان * عالجنه يا نعم الدار (9)

* * *

جاوب رضوان وقلو * أهلا وسهلا بضيوفي (10)

____________

(1) لا تخمن حالك: لا تحسب نفسك. عما ينا ديلك: ينادي لك.

(2) المعنى: إن عدت علي لتكذب وتقول الزور فلا تحسب أني ارثي لك.

(3) المعنى: اترك هذا الطابق مستورا لا تفتح عليك بابا مغلقا.

(4) كيف لك عين: معناه ألا تستحي، كيف لا تخجل عينك من أن تنسب...

(5) مش ربين: ليسا بربين. الله في كتابه نبأك.

(6) المعنى: قال مالك لرضوان: آتيك ضيوف على الجنة.

(7) حق: حقه أي دونك حقه ومعروفه.

(8) عالاوطان: على الاوطان.

(9) فاتوا: دخلوا بأمر الرحمان على الجنة فيا نعم الدار.

(10) وقلو: وقال له أهلا وسهلا بضيوفي.


الصفحة 321
كانوا يصوموا ويصلوا * وشهادتهم معروفي (1)
أهل الله بيحتلوا * والجنه لهم موقوفي (2)
واللي عن أمرو ضلوا * يفعل فيهم ما يختار (3)

* * *

متوالي مش متخبي * ألله أخبر فيي وفيك (4)
مش مثلك جاحد ربي * وعاملوا حرمي وشريك (5)
عيسى عنك متأبي * لازم بجهنم يرميك (6)
مالك في قلبو محبي * ولابيطقك يا معثر (7)

* * *

دين الاسلام مشرف * بالدولة العثمانية
ما إلها قول محرف * عن الاحكام الشرعية (8)
ادخل فيها وتعرف * وامشي عالحقانيه (9)
حيث القرآن معرف * عن قول الله خبر

* * *

دولتنا مشت قانون * في اطلاق الحريه (10)

____________

(1) معروفي: معروفة.

(3) معناه: والذين ضلوا عن أمره.

(4) معناه: أنا شيعي موالي لاهل البيت غير مختبئ، الله أخبر بي وبك.

(5) معناه: لست مثلك جاحدا ربي وجاعلا زوجة وشريك.

(6) معناه: عيسى رافض لك فاللازم أن يرميك في جهنم.

(7) معناه: ليس لك في قلبه محبة، ولا هو يطيقك بأسئ الحظ.

(8) معناه: ليس لها قول محرف عن الاحكام.

(9) امشي عالحقانية: إمش على الحق.

(10) مشت: أجرت وسنت.


الصفحة 322
وعملت فينا عالي ودون * لكن في العدل سوية (1)
هيك ملوك العدل تكون * كالدولة العثمانية (2)
حكم السلطان المأمون * فينا يرتاد مخير (3)

* * *

بين الباطن والظاهر * دين النصراني معكوس
تارك انجيلو الطاهر * وماشي عاوصية بطرس (4)
توحيد الرب القاهر * أفضل من ضرب الناقوس
والمسلم قلبو طاهر * من قوله: ألله أكبر (5)

* * *

خذلك مني هالمكتوب * مضمون وشرحو مخمس (6)
وان ما أديت المطللوب * في عيسى لا تتونس (7)
عيسى عند الله محبوب * حيث انو بروحو مقدس (8)
لكنو عندك مصلوب * بفعل اليهود مكسر (9)
رب يصلب بكفوفو * لا يحكي ولا يتكلم (10)

____________

(1) سوية: سواء، متساوون.

(2) هيك: هكذا.

(3) يرتاد: يجري مخيرا كما يريد ويشاء.

(4) انجيلو: انجيله، عاوصية: على وصية بطرس.

(5) قلبو: قلبه، قوله: كلمة.

(6) هالمكتوب: هذا المكتوب وهو مضمون وشرحه مخمس.

(7) معناه: وإذا ما أديت حق عيسى المطلوب فلا تفرح وتأنس أي بمدحي له.

(8) حيث انو بروحو مقدس: حيث أنه بروحه مقدس.

(9) لكنو: لكنه.

(10) بكفوفو: بكفوفه.


الصفحة 323
كيف الكلم عين تشوفو * واقع بن أيدي الظلام (1)
تسليمو من معرفو * واللامن خوفو سلم (2)
إن كان سلم من خوفو * بيكون الظالم أقدر (3)

* * *

رب تاه من عبادو * وتخبا بين الزيتون (4)
طلع طريد من بلادو * كيف ربوبيتو بتكون (5)
حط الرعبه بفوادو * من يهودي كافر ملعون (6)
يعني شوكان مرادو * في هالداعي يتأخر (7)

* * *

أين الخوري اللي نبك * وقال لك مذهبك مثبوت (8)
شوهالدين اللي ملبك * لاهو حي ولا بيموت (9)
أي من سمعك بيسبك * طاوعني إهدأ واسكت (10)
ربي رب لاربك * هلي عالحيط مصور (11)

____________

(1) كيف الكم: كيف لكم عين تراه، تشوفو: تراه، بن = بين، والمعنى: أنكم كيف لكم عين ترى ربكم وهو بين أيدي الظلمة مصلوب بكفيه لا ينطق ولا يتكلم.

(2) معنى البيت: هل تسليمه للاعداء كان من معروفه أو أنه كان من الخوف.

(3) معنى البيت: فان كان سلم للظالمين بسبب خوفه فيكون الظالم أقدر منه، فاى رب هذا؟!

(4) تاه من عبادو: هرب من عباده، وتخبأ بين شجر الزيتون.

(5) المعنى: خرج (ذلك الرب) طريدا من بلاده فكيف تكون ربوبيته إذن؟!

(6) المعنى: جعل الرعب في فؤاده من يهودي كافر ملعون...

(7) المعنى: ماذا كان مراده ليتأخر في هذا الداعي.

(8) اللي نباك: الذي نبأك، وقال لك أن مذهبك ثابت وصحيح.

(9) المعنى: ما هذا الدين المتحير المضطرب، فلا عيسى حي ولا هو يموت.

(10) المعنى: كل من سمعك يسبك، فأطعني واهدأ وأسكت.

(11) المعنى: ربي رب حقيقي لاربك المصور على الحائط.


الصفحة 324
ألله واحد وحداني * مالو حرمه ولا مولود (1)
كيف عملتو ثاني * وضفتو العابد للمعبود (2)
بدلتوا الباقي بالفاني * وعبد شهودو ضمن حدود (3)
حكمت يدك يا زاني * يابن الزاني يا سحار (4)

* * *

عيسى معروف بإسمى في الايات المثبوتي (5)

كيف عملتلوا جسمي * من لاهوتي وناسوتي؟! (7)
حطيت بظهرك خصمين * ألله وعيسى يا معثر (8)

* * *

حيث إنو عندك مثبوت * إنو عيسى إبن الله (9)
ها للي بيحيي ما بيموت * حيث الكون بيد الله (10)
بتعملو جسمو الناسوت * حث انو يأتي بأمر الله (11)

____________

(1) ما لو حرمه ولا مولود: أي ليس له زوجة ولا ولد.

(2) أي كيف جعلتم له ثانيا (شريك)، واضفتم العابد للمعبود.

(3) أي أبدلتم الرب الباقي بالفاني وبعبد شهوده ضمن حدود.

(4) حكمت يدك: صادفت يدك.

(5) المثبوتي: الثابتة.

(6) أي كيف جعلت له جسمين؟!

(7) أي: صارت جثة على قسمين فكيف يمكن أن يكون سكوتي؟!

(8) أي: جعلت لنفسك خصمين أو وضعت بظهرك خصمى وهما الله وعيسى أيها السئ الحظ.

(9) أي: إذا كان عندك ثابت أنه عيسى ابن الله.

(10) أي: الللذي يحيي غيره لا يموت هو نفسه، حيث إن الكون بيد الله.

(11) أي: تجعل له جسمه هو الناسوت، حيث إنه يأتي بأمر الله.