الاسئلة و الأجوبة » الإمام علي (عليه السلام) » معنى حديث الاجتماع على حب علي (عليه السلام)


عزيز
السؤال: معنى حديث الاجتماع على حب علي (عليه السلام)
قوله صلى الله عليه واله ( لو اجتمع الناس على حب علي لما خلق الله النار), هل هو مساوق لقولنا لو اجتمع الناس على توحيد الله تعالى لما خلق الله النار؟
الجواب:
الاخ عزيز المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
المراد من حب علي (عليه السلام) في الحديث المشار إليه وأمثاله إنما هو اتَّباعه، إذ هو هذا معنى الحب في الإسلام كما يستفاد من قوله تعالى: (( إن كنتم تحبّونَ اللَّهَ فَاتَّبعوني يحببكم اللَّه )) (آل عمران:31). وعليه فاجتماع الناس على حب علي (عليه السلام) أي الاجتماع على إمامته واتّباعه، يعني التحرز عن ميتة الجاهلية التي أنبأ عنها الحديث الشريف: (من مات ولم يعرف إمام زمانه مات ميتة جاهلية)، فالاتّباع الصحيح لعلي (عليه السلام) معناه الاعتقاد بإمامته وإمامة أبناءه المعصومين الأحد عشر (عليهم السلام) .
وقد ثبت ان الاعتقاد بالإمامة التي هي من أصول الدين التي يساوق الإعتقاد بها الاعتقاد بالله الواحد الأحد ، وعليه فالمعنى الذي تفضلتم بالإشارة إليه في متن السؤال صحيح ولا شائبة فيه باللحاظ الذي ذكرناه.
ودمتم في رعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال