الاسئلة و الأجوبة » عائشة بنت أبي بکر » كيف ماتت ومن الذي قتلها؟


علي الجابري / الامارات
السؤال: كيف ماتت ومن الذي قتلها؟

بسمه تعالى

ارجو ذكر قصة موت عائشة بنت ابي بكر ، هل صحيح ان معاوية قتلها وكيف ؟

الجواب:
الأخ علي الجابري المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
يقول الشيخ علي الكوراني في كتاب (جواهر التاريخ ج2 ص305): ولم تفصح مصادر الخلافة كيف توفيت عائشة لكن المؤشرات ورواية الأعمش وغيرها تذكر أن معاوية قتلها بعد قتل أخيها عبد الرحمن.
فقد نقل في (الصراط المستقيم: 3/ 47) تعليق الأعمش على قول معاوية: ((ما قاتلتكم لتصلوا ولا لتصوموا ولا تحجوا ولا لتزكوا أنكم لتفعلون ذلك ولكني قاتلتكم لأتأمر عليكم وعلى رقابكم وقد أعطاني الله ذلك وأنتم له كارهون! ألا واني كنت منيت الحسن واعطيته اشياء وجميعها تحت قدمي لا أفي بشيء منها له)). قال الأعمش رحمه الله: ((هل رأيتم رجلا أقل حياء منه؟ قتل سبعين ألفا فيهم عمار وخزيمة وحجر وعمرو بن الحمق ومحمد بن أبي بكر والأشتر وأويس وابن صوحان وابن التيهان وعائشة وأبي حسان ثم يقول هذا؟!)) أنتهى. فهذا تصريح من الأعمش بأن معاوية قتل عائشة!!
وقال الحاكم (3: 76): ((أنها قالت عند موتها: الحمد لله الذي يحيي ويميت أن في هذه لعبرة لي في عبد الرحمن بن أبي بكر! رقد في مقيل له قاله فذهبوا يوقظونه فوجدوه قد مات فدخل نفس عائشة تهمة أن يكون صنع به شر أو عجل عليه فدفن وهو حي فرأت أنه عبرة لها)). (شعب الإيمان: 7/ 256وتاريخ دمشق: 35/ 38).
وهذا يعطي ضوءاً على ظروف سم عبد الرحمن وظروف موت عائشة! قال البياضي العاملي في (الصراط المستقيم: 3/ 630)، ونحوه في (3/ 45): ((وقال صاحب المصالت: كان معاوية على المنبر يأخذ البيعة ليزيد (في المدينة) فقالت عائشة: هل استدعى الشيوخ لبنيهم البيعة؟ قال لا,قالت فبمن تقتدي؟ فخجل، وهيأ لها حفيرة فوقعت فيها وماتت)) انتهى، ومعنى خجل معاوية أنه أفحم!
على ان معاوية لا يحتاج لأن يحفر لها حفرة ويغطيها لتسقط فيها إلا أن يكون ذلك مساعداً لمجموعته المتخصصة في السم بادارة طبيب يهودي!
كما لا نستبعد نقمة مروان الذي اصطدم بها وبأخيها عبد الرحمن بشدة وهددته بقولها: ((يا مروان افينا تتأول القرآن وإلينا تسوق اللعن والله لأقومنَّ من يوم الجمعة بك مقاماً تود اني لم اقمه))! (الأغاني: 17: 375)، لكن عائشة ماتت قبل ان تقف وتخطب يوم الجمعة، كما مات أبي بن كعب يوم الأربعاء قبل أن يقوم يوم الجمعة ويفضح أهل الصحيفة والعقدة!
وقد استنكر معاوية على ابن عمر بكاءه على عائشة! ففي (وفيات الأعيان 3/16): ((ولما ماتت بكى عليها ابن عمر فبلغ ذلك معاوية فقال له: اتبكي على أمرأة؟ فقال: إنما يبكي على أم المؤنين بنوها، وأما من ليس لها بابن فلا ...)) إلى أن يقول الكوراني: فالمتفق عليه عند الجميع أن عائشة ماتت وهي مغاضبة لمعاوية وليس لها إمام.
ودمتم في رعاية الله

ماجد / الكويت
تعليق على الجواب (1)
هل صحيح ما قرئناه ان ام المؤمنين عائشه ذهبت على بغلتها الشام لمطالبة معاويه بارثها من رسول الله وقد علم معاويه بقدومها ومقصدها فحفر حفرة فوقعت فيها ووقع الحمار فوقها فماتت ودفنها معاويه مع الحمار فقال الشاعر ذهب الحمار بام عمر فلا رجعت ولا رجع الحمار
الجواب:

الأخ ماجد المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
هكذا ورد في (الطرائف في معرفة مذاهب الطوائف) للسيد ابن طاووس  ص 503:
وفي رواية أخرى أن عائشة ذهبت إلى منزل معاوية وهي راكبة على حمار، فجاءت بحمارها على بساط معاوية وعلى سريره، فبالت الحمار وراثت على بساطه وما راعت حرمة معاوية، فشكى معاوية إلى مروان وقال له لا طاقة لي إلى تحمل بلاء هذه العجوزة، فتولى مروان بإذن معاوية أمر عائشة ودبر لها حفر البئر فوقعت فيه في آخر ذي الحجة سنة ثمان وخمسين .
قال الشاعر:

لقد ذهب الحمار بأم عمرو ***** فلا رجعت ولا رجع الحمار

ودمتم برعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال