الاسئلة و الأجوبة » عالم البرزخ » المعنى المراد من ( هورقليا )


سيف الدولة
السؤال: المعنى المراد من ( هورقليا )
ورد في بعض الأحاديث ألفاظ من قبيل: هورقليا، وجابلقا، وجابرسا، ونحو ذلك فهل هذه الأحاديث صحيحة؟
الجواب:
الأخ سيف الدولة المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
لفظة (هورقليا) مأخوذة عن اللغة السريانية، وتعني: ملك آخر، وهو عالم البرزخ، أي أن عالم الأجسام هو عالم الملك، وعالم البرزخ الذي هو عالم النفوس بعد الموت هو ملك آخر، وأعلم أن عالم البرزخ هو الواسطة بين الدنيا والآخرة، وهو عالم المثال، ويطلقون (هورقليا) على أفلاكه أو علويات عالم البرزخ، بينما يطلقون جابرسا وجابلقا على سفلياته، ويقولون: إن جابلقا مدينة في مشرق ذلك العالم، وجابرسا مدينة في مغربه، وفي مشرق هذا العالم نيران الدنيا وفي مغربه جنان الدنيا، وهذه الجنان تأوي إليها أرواح المؤمنين وهي الجنتان المدهامتان المذكورة في القرآن.
والدليل على البرزخ في القرآن قوله تعالى: (( ومن وَرَائهم بَرزَخٌ إلَى يَوم يبعَثونَ )) (المؤمنون: من الآية100). والدليل عليه من العقل هو: ان عالم الملك من الماديات وعالم الملكوت من المجردات، فلابد أن يكون بينهما برزخ ليس في لطافة المجردات ولا في كثافة الماديات، وإلاّ وجدت الطفرة في الوجود.
وما دل على ثبوت الحالة التي بعد الموت قبل القيامة شواهد كثيرة نقلية وعقلية، ولم ينكر وجود هذا العالم أحد من العلماء وإن اختلفت مقاصدهم وعباراتهم فيه.
ودمتم في رعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال