الاسئلة و الأجوبة » فاطمة الزهراء (عليها السلام) » قضيتها (عليها السلام) من أساسيات المذهب


محمد الزين / البحرين
السؤال: قضيتها (عليها السلام) من أساسيات المذهب
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ما رأي أكثر الفقهاء في مسألة ضرب السيدة الزهراء عليها السلام , هل يعتبر من أساسيات المذهب أم أنه مجرد مسألة تاريخية ؟
ودمتم في خدمة الإسلام .
الجواب:

الأخ محمد المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
لا يخفى على أحد أن من أهمّ أركان التشيع :
1- التولي والولاية, وهو عبارة عن موالاة أولياء الله واتباعهم وجعلهم القدوة في كل الأمور .
2- التبري والبراءة من أعداء الله, سواء في ذلك بالعلن أو الخفية, بالجنان واللسان .

فلا يصدق على أحد أنه شيعي إذا أخلّ بأحد هذين, إذ لا يمكن للولاء أن يتمّ من دون التبري, ولأجل التبري والبراءة في الفكر الشيعي لقّب الشيعة بالروافض, ولأجل هذا نشاهد أن المؤرخين ينعتون من كان يروي من علماء أهل السنة روايات في فضائل أهل البيت : (( شيعي بلا رفض )) أو (( يتشيع بلا رفض )) .
ومن أهمّ المصاديق التي يبتني عليه التبري هو مظلومية أهل البيت (عليهم السلام) عموماً, ومظلومية الزهراء (عليها السلام) خصوصاً .
فالذين يشككون - أيّاً من كان - في مظلومية أهل البيت (عليهم السلام), ومظلومية الزهراء (عليها السلام), هم الذين في قلوبهم مرض, يريدون أن يجعلوا التشيع في الولاء فقط, من دون تبري, وذلك لأغراض أضمروها في قلوبهم .
وبعد هذا كلّه, يمكن للقارئ العزيز أن يشخص هو بنفسه أن مظلومية أهل البيت (عليهم السلام) عموماً, ومظلومية الزهراء (عليها السلام) خصوصاً, هل هي من أساسيات المذهب, أم أنها مجرد مسائل تاريخية ؟
ودمتم في رعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال