الاسئلة و الأجوبة » فاطمة الزهراء (عليها السلام) » لماذا خرجت الزهراء(عليها السلام) يوم هجوم القوم على دارها؟


حسين قرقور / البحرين
السؤال: لماذا خرجت الزهراء(عليها السلام) يوم هجوم القوم على دارها؟
من الآداب الإسلامية ، إذا جاء أحد لزيارة أحد البيوت يخرج الرجل إلى استقبال الزائر.
فلماذا لم يخرج الإمام علي (ع) يوم هجوم القوم على الزهراء وهو جالس في المنزل ؟ أليس على الإمام علي (ع) هو الذي يخرج ليستقبلهم بدل الزهراء ؟ أو لماذا لم يخرج أحد الصحابة الذين كانوا مع الإمام علي (ع) في ذلك الوقت لاستقبالهم ؟ لماذا تذهب إمرأة لمقابلة رجال .
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
الجواب:
الأخ حسين قرقور المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أولاً : لم يأت القوم إلى بيت سيدة نساء العالمين الزهراء ( عليها السلام ) زيارة , وإنما كان هجوماً كما ذكرتم , حيث جاء جماعة للحرب على صورة هجمية بصياح وعربدة .
وثانياً : خروج الزهراء ( عليها السلام ) لهم كان من باب أن يرتدع القوم من الهجوم على بيت بنت رسول الله ( صلى الله عليه وآله وسلم ) , لأن المخاطب لهم من وراء الباب هو بنت نبيهم التي قال في حقها رسول الله ( صلى الله عليه وآله وسلم ) : ( فاطمة بضعة مني من أحبها فقد أحبني ومن أغضبها فقد أغضبني ومن آذاها فقد آذاني ) .
فهل ارتدع القوم ورجعوا ؟!! أم أن عمر لما أمر بإحراق البيت , قيل له : إن في الدار فاطمة , فقال : وإن !!!
وإن في شخوض الزهراء(عليها السلام) خلف الباب , ومحاججتها مع القوم , هو اتمام الحجة عليهم وعلى جميع المسلمين .
ولكن أين مَن له قلب ؟! وأين من يلقي السمع وهو شهيد ؟!
ودمتم في رعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال