الاسئلة و الأجوبة » النبي نوح (عليه السلام) » نوح (عليه السلام) الأب الثاني للبشرية


مهند / البحرين
السؤال: نوح (عليه السلام) الأب الثاني للبشرية
لماذا لقّب نبي الله نوح (عليه السلام) بأنه ثاني أب للبشرية بعد آدم (عليه السلام)؟
ألم يكن في السفينة معه بشر غيره ؟
وألف سلام لكم وتحية.
الجواب:
الأخ مهند المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
يستفاد من الآية: (( وجعلنا ذرّيـته هم الباقين )) (صافات:77), أنّ البشرية بعد نوح (عليه السلام) تكوّنت من نسله, وأنّ الآخرين الموجودين في السفينة قد انقرضوا فيما بعد.
ولكن توجد رواية في تفسير القمي(رحمه الله) لهذه الآية: بأن ولد آدم (عليه السلام) بالعموم لم يكونوا من ولد نوح بعد الطوفان, بل ان الآية بصدد حصر المؤمنين من ولد آدم (عليه السلام) في عقب نوح (عليه السلام).ومما ذكرنا يظهر ان لقب ( الأب الثاني للبشرية ) لا يمكن التأكّد عليه إلا من باب المجاز والتوسع في الكلمة.
ودمتم في رعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال