الاسئلة و الأجوبة » النبوة والانبياء » متى حصل أنبياء الله إبراهيم وموسى (عليهما السلام) على مقام النبوة


أبو علي / البحرين
السؤال: متى حصل أنبياء الله إبراهيم وموسى (عليهما السلام) على مقام النبوة
متى حصل النبي إبراهيم (عليه السلام) والنبي موسى (عليه السلام) على مقام النبوة؟
الجواب:
الاخ أبا علي المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
جاء في (تفسيره الامثل) انه ليس عندنا دليل واضح على عمر إبراهيم (عليه السلام) حينما تقلد مقام النبوة. ولكن نستفيد من الآيات في سورة مريم انه أثناء محاورته لعمه كان من الأنبياء، حيث يقول تعالى: (( و اذكر في الكتاب ابراهيم انه كان صديقاً نبياً اذ قال لابيه يا أبت لم تعبد ما لا يسمع ولا يبصر ولا يغني عنك شيئاً )) (مريم:42). ونعلم ان هذه الحادثة كانت قبل إلقائه في النار. واذا ما أخذنا بنظر الاعتبار ما قاله المؤرخون من أن عمره اثناء القائه في النار كان ستة عشر عاماً ، سوف يثبت لدينا انه تحمل أعباء الرسالة منذ صباه (الامثل ج7 ص551).
أما ما يتعلق بنبوة موسى (عليه السلام) فقد بعث الله النبي موسى بالنبوة عندما نودي في الوادي المقدس طوى حيث قال تعالى: (( وانا اخترتك فاستمع لما يوحى )) (طه:13) فأختياره تعالى لموسى(عليه السلام) انما هو لغاية الهية وهي اعطاء النبوة والرسالة يشهد بذلك قوله على سبيل التفريع على الاختيار (( فاستمع لما يوحى )) ، فقد تعلقت المشيئة الألهية ببعث انسان يتحمل النبوة والرسالة وكان موسى(عليه السلام) في علمه تعالى خيراً من غيره وأصلح لهذا الغرض فاختاره (عليه السلام). وقوله: ((وان اخترتك)) على ما يعطيه السياق من قبيل إصدار الأمر بنبوته ورسالته، فهو انشاء لا إخبار، ولو كان إخبارا ً لقيل : وقد اخترتك، لكنه انشاء الاختيار للنبوة والرسالة بنفس هذه الكلمة، ثم لما تحقق الاختيار بانشائه فرع عليه الامر بالاستماع للوحي المتضمن لنبوته ورسالته فقال: (( فاستمع لما يوحى )) والاستماع لما يوحى الاصفاء اليه . (انظر تفسير الميزان ج14 ص139).
ودمتم في رعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال