الاسئلة و الأجوبة » النکاح » الاستمتاع بالزوجة الرضيعة


غانم النصار / الكويت
السؤال: الاستمتاع بالزوجة الرضيعة
لقد قرأت فتوى من السيد الخميني (رحمه الله) انه يجيز التمتع بالرضيعة أو بمعنى أصح (التفخيذ) فما هو المقصد من هذا الكلام، هل هو ما نحن نفهمه ان يتمتع الرجل البالغ برضيعة ويفخذها ،أم ان القصد شيء آخر؟
افيدونا جزاكم الله خيرا؟
الجواب:
الاخ غانم المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
نشير إلى رؤوس مواضيع تفيدكم في الاجابة على هذا السؤال:
1- انّ الاحكام الشرعيّة والفقهيّة لها موازينها في الاثبات؛ فالعقل بالاستقلال لا دخل له في اثبات أو نفي الحكم الشرعي إلاّ اذا عيّنه الشرع في إطار محدّد.
2- إنّ هذا الكلام المنقول هو بالاصالة بصدد نفي المواقعة مع الزوجة الصغيرة - أي قبل إكمال تسع سنين - (تحرير الوسيلة - باب النكاح : م 12).
3- تنويع الاستمتاعات المذكورة في المسألة لا يدلّ على تجويزها في كلّ مورد فانّ الرضيعة غير قابلة للتفخيذ مثلاً حتّى يبحث عن حكمه بالنسبة اليها .
فذكر أنواع من الاستمتاعات هو لبيان أمثلة للاستمتاع بالصغيرة غير البالغة في مستويات مختلفة من العمر، فعلى سبيل المثال ( اللّمس والضمّ ) المذكوران في المسألة لا بأس بهما في مورد الرضيعة ؛ وامّا ( التفخيذ ) فهو يمكن أن يكون مثالاً للاستمتاع بالصغيرة الّتي هي على وشك البلوغ .
4- انّ هذا الرأي فتوى خاص بالقائل وليس اجماعي فللعلماء فتاوى أخر في هذا المجال يحصل عليها من رسائلهم العمليّة .
وعلى كلّ ليس هذا الحكم المذكور ممّا يتبنّاه كلّ الطائفة الشيعيّة حتّى يكون مورداً للتهريج وإثارة الضغائن، عصمنا الله واياكم منها .
ودمتم في رعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال