الاسئلة و الأجوبة » اللعن » معاوية أول من سب الإمام علي (عليه السلام)


كامل غني عزيز / العراق
السؤال: معاوية أول من سب الإمام علي (عليه السلام)
من هو أول خليفة من الأموين بداء شتم الإمام علي (عليه السلام)؟
وما هو موقف علماء المذاهب الاخرى؟
الجواب:
الاخ كامل المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ان أول من ابتدأ سن سب الإمام علي (عليه السلام) على المنابر من الخلفاء الأمويين، ملكهم الأول معاوية. فقد أصدر أمراً بسب علي (عليه السلام) على المنابر في جميع البلاد الاسلامية و تبعه الأمويون على ذلك حتى زمن عمر بن عبد العزيز الذي أوقف السب .
وبعض من نصب نفسه فقيها عند الامراء أرادوا أن يبرروا ما اقترفه الخلفاء من السب، فادعوا انهم اجتهدوا فقالوا باباحة سب علي (عليه السلام)، وهم ناظرون الى انهم ان أخطأوا في الفتوى فلهم أجر وان أصابوا فلهم أجران ، وبدأ بعضهم يبرر بعض الاقوال التي تظهر أمر الخلفاء بالسب لعلي (عليه السلام). فمثلا النووي في (شرح مسلم) يبرر لمعاوية قوله لسعد: ما منعك أن تسب أبا تراب، بقوله: ان معاوية لم يصرح بأنه أمر سعداً بسبه وإنما سأله عن السبب المانع!! واستند النووي بهذا التاويل الى قول العلماء بأن الأحاديث التي فيها دخل على صحابي يجب تأويلها. فهم على هذا الاساس يأولون كل فعل و قول يصدر من صحابي بمثل هذا التأويل .
وأما سب الصحابة بشكل عام، فانهم يفتون بأن الذي يسب أحد الصحابة يعزر، وأفتى بعض المالكية بانه يقتل! و الإمام علي (عليه السلام) صحابي بل أفضل الصحابة فلابد إذن على قولهم أن يعزر أو يقتل من كان يسب عليّا (عليه السلام) !!!! وأخذ بعضهم و على رأسهم الوهابية بأنكار سب الخلفاء للإمام علي (عليه السلام)، وكذلك بكل الوقائع التاريخية الثابتة التي استمرت في زمن بني أمية لما يقارب من ستين سنة. وأنى لهم تكذيب ذلك و قد تكاثرت الأخبار من كتبهم بخصوصه.
ودمتم في رعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال