الاسئلة و الأجوبة » الفقه برؤية عقائدية » السهر في الليل عبثا


رؤوف / السعودية
السؤال: السهر في الليل عبثا
السهر طوال الليل و النوم صباحا.. هل هذا مخالف لسنة الرسول ( ص) و للقرآن الكريم .. حيث ذكر القرآن و جعلنا النهار معاشا ؟
الجواب:

الأخ رؤوف المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
إن الإسلام برمج حياة الإنسان بما يتوافق مع الهدف الأسمى من الخلق ، وهو عبادة الله تعالى ، ومن ثم فإن الإسلام حريص على الفرد المؤمن أن لا يكون مضياعاً لوقته ، فإن عمر الإنسان على قصره لابد من أن يكون غير ضائع فيما لا ينفع ولا يجلب الصلاح للنفس ، فالله تعالى خالق الخلق قد أشار إلى أن الليل للسكن أي للراحة ثم العبادة كذلك ، كصلاة الليل والتهجد ، وجعل النهار للمعاش والعمل ، فإذا خالف الإنسان ذلك اختل نظام حياته ومن ثم سيكون مشلولاً في المجتمع وغير فعّال ، فإذا سهر الليل دون موجب كاللهو مثلاً أو لمشاهدة برامج التلفزيون ثم يستغل النهار للراحة والنوم فذلك خلل في برامج حياته ، والإسلام حريص على الفرد المسلم أن يكون فعّالاً ، لذا فإن الإسلام نهى عن ذلك ومقته.
وورد في (دعاء الاسلام) قال: ( لا سهر الا في ثلاث تهجد بالقرآن او في طلب علم او زفاف عروس).
وعلى هذا فلا حرمة في ذلك إلاّ أن كراهيته قد أوضحهما الخبران الآنفان ، وحرصا على برنامج حياة المؤمن من أن يكون غير فعّال وأن يكون عالة في مجتمع يعمل وينتج ويعبد الله تعالى .
ودمتم في رعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال