الاسئلة و الأجوبة » أمهات المؤمنين » قصة الافك


علوي
السؤال: قصة الافك
ما هي قصة الافك ؟
الجواب:
الاخ علوي المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
وبعد ؛ فقد أشارت الآيات التالية ( 11 ـ 26 من سورة النور ) الى حديث الافك .
وخلاصته : ان مجموعة من القوم رموا بعض أهل النبي (صلى الله عليه وآله)بالفحشاء, فشاع الحديث بين الناس يتلقاه هذا من ذاك, وكان بعض المنافقين او الذين في قلوبهم مرض يساعدون على إذاعة الحديث حباً منهم ان تشيع الفاحشة في الذين آمنوا فأنزل الله الآيات ودافع عن نبيه (صلى الله عليه وآله).وقد روى أهل السنة ان المقذوفة هي عائشة, والذين جاؤا بالافك هم : عبد الله بن ابيّ بن سلول, ومسطح بن أثاثة, وحسّان بن ثابت, وحمنة ابنة جحش أخت زينب زوج النبي (صلى الله عليه وآله).بينما روت الشيعة ان المقذوفة هي مارية القبطية أم ابراهيم التي اهداها مقوقس ملك مصر الى النبي (صلى الله عليه وآله)، والقاذف هو : عائشة بنت أبي بكر ـ وهناك روايات تدل على مشاركة غيرها معها في هذا الرمي ـ حيث ادّعت ان ابراهيم بن رسول الله (صلى الله عليه وآله) ماهو الاّ ابن جريح ـ وجريح هذا كان خادماً خصياً لمارية اهداه معها مقوقس عظيم مصر لرسول الله (صلى الله عليه وآله) وأرسله معها ليخدمها ـ فأنزل الله تعالى هذه الآيات لبيان نزاهة بيت النبي (صلى الله عليه وآله) من الفحشاء .
وللمزيد من الاطلاع راجع تفسير الميزان للعلامة الطباطبائي : 15 / 87 ط مؤسسة اسماعيليان / قم/ 1412 هـ .
ودمتم في رعاية الله

محمد محسن / الكويت
تعليق على الجواب (1)
السلام عليكم ..
مالذي يستفيده المخالف من نسبة الحادثة الى عائشة ؟
الجواب:
الأخ محمد المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الذي يستفيده المخالفون بكون الآية نازلة في عائشة، بأن تجعل عائشة هي المقذوفة لا القاذفة! والمظلومة لا الظالمة!
لذا فالفائدة كبيرة أن تجعل عائشة مظلومة ويأتي القران ليدافع عنها .
ودمتم برعاية الله

عبد الله / العراق
تعليق على الجواب (2)
من المتتبع للتاريخ يجد ان قصة عائشة هي في غزوة المريسيع سنة 5هجريه وقصة ماريه سنة 8هجريه ونزول سورة النور سنة 8هجريه وفيها نزلت براءة المظلومة المتهمة بهتانا اقول لو كانت عائشة هي المتهمة هل بقيت ثلاث سنوات حتى نزلت براءتها مجرد اشكال واقعي
الجواب:

الأخ عبد الله المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ان من العجب حقا ان نجد في الروايات السنية ان ممن اتهم مارية القبطية ( زوج النبي (صلى الله عليه واله) ) عائشة نفسها وانها قد اصابتها الغيرة الشديدة على مارية القبطية وان لعائشة دورا كبيرا في اثارة التهمة ضد المظلومة مارية جارية رسول الله (صلى الله عليه واله).

نعم صارت القضية بالعكس ان التي اتهمت هي مارية فجعلوا القاذفة مقذوفة ثم جعلوا القاذفة مظلومة ومتهمة واستدلوا على براءتها من آي القرآن التي نزلت في سنة 8 هـ مع ان كثيرا من محققي اهل السنة والجماعة اعترفوا بالقضية ونصوا على ان المتهم في هذه القضية هي مارية القبطية ام ابراهيم بن رسول الله (صلى الله عليه واله) والافك والبهتان العظيم الذي به اتهموا مارية المظلومة قد تورطوا فيها بعض الصحابة كحسان بن ثابت وعائشة زوجة النبي (صلى الله عليه واله) انظر :(تفسير الدر المنثور ج 6ص145، مجمع الزوائد ج9 ص161، طبقات ابن سعد ج8 ص154، تاريخ الكامل لابن اثير ج2ص313 ومستدرك الحاكم ج4ص39 ) .
ودمتم في رعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال