الاسئلة و الأجوبة » أصول الدين » تعريف العقيدة لغة وشرعاً


هدى / البحرين
السؤال: تعريف العقيدة لغة وشرعاً
ما هو تعريف العقيدة، لغة وشرعاً؟
الجواب:

الأخت هدى المحترمة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
العقيدة لغة: مأخوذة من: (العقد)، وهو: نقيض الحلّ، ويقال: عقدت الحبل، فهو: معقود، ومنه: عقدة النكاح، والعقد: العهد، والجمع: عقود، وهي أوكد العهود. ويقال: عهدت إلى فلان في كذا وكذا، وتأويله: ألزمته بذلك. فإذا قلت: عاقدته، أو: عقدت عليه، فتأويله: أنّك ألزمته ذلك باستيثاق.

والمعاقدة: المعاهدة؛ قال تعالى: (( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَوفُوا بِالعُقُودِ )) (المائدة:1) قيل: هي العهود، وقيل: هي الفرائض الزموها.
قال الزجّاح: (( أَوفُوا بِالعُقُودِ )) : خاطب الله المؤمنين بالوفاء بالعقود التي عقدها الله تعالى عليهم، والعقود التي يعقدها بعضهم على بعض على ما يوجبه الدين(1).

أمّا العقيدة في الاصطلاح الشرعي فهي: تطلق على الإيمان بأُصول الدين.
وقد قرّر العلماء من الفريقين على أنّ العقائد يجب أن يصل فيها الإنسان إلى اليقين، ولا يكفي في العقيدة الظنّ، ويقول الله سبحانه وتعالى: (( إِنَّ الظَّنَّ لاَ يُغنِي مِنَ الحَقِّ شَيئاً )) (النجم:28)، فالظنّ لا يغني من الواقعيات شيئاً، إذ المطلوب في الواقعيات اليقين، والقرآن الكريم يشير ويرشد إلى هذه القاعدة العقلية القطعية، قال تعالى: (( أَفَمَن يَهدِي إِلَى الحَقِّ أَحَقُّ أَن يُتَّبَعَ أَمَّن لاَ يَهِدِّي إِلاَّ أَن يُهدَى فَمَا لَكُم كَيفَ تَحكُمُونَ )) (يونس:35).
فالعقلاء إذا أرادوا الوصول إلى أمر واقع وحقيقة من الحقائق، يهتدون بمن يعلم تلك الحقائق ويهدي ويوصل إلى تلك الحقيقة، أمّا الذي ليس بهادٍ وليس بعارف بالحقيقة لا يهتدي إلى الواقع، فلا يمكن أن يكون هادياً للآخرين، وغاية ما يستفاد من قوله الظنّ، وهو لا يغني من الحقّ شيئاً، كما تقدّم، فلا بدّ للإنسان من اتّباع الأدلّة للوصول إلى حالة الاطمئنان والعلم بأنّه على عقيدة صحيحة سليمة.
ودمتم في رعاية الله

(1) راجع: لسان العرب، مادّة (عقد).

محمد امين
تعليق على الجواب (1)
ما هو تعريف العقيدة، لغة وشرعاً؟
الجواب:
الأخ محمد امين المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ان كلمة (العقيدة) لغة مشتقة من المصدر (عقد) الذي يعني الاحكام والشد والربط . واما اصطلاحا فالعقيدة هي مجموعة الافكار او القواعد او المبأدئ او القيم المترابطة التي تقدم تصور من شأنه ان يكون راسخا في النفس ويحصل بسببه الانتماء او الاتصاف بمضمون ذلك التصور . وتختلف العقائد باختلاف مضمونها فهناك عقائد دينية كعقيدة التوحيد وعقيدة النبوة مثلا , وعقائد سياسية كالشيوعية والرأسمالية وهي ما يسمى ايضا بالآيديولوجيات . وهناك عقائد فلسفية كالمثالية والمادية وهناك عقائد علمية كالتطورية والوضعية وغير ذلك .
ودمتم في رعاية الله

علي محسن / العراق
تعليق على الجواب (2)
اريد مصادر تناولت تعريف العقيدة اصطلاحا؟
الجواب:
الأخ علي محسن المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ان كلمة (العقيدة) لغة مشتقة من المصدر (عقد) الذي يعني الاحكام والشد والربط . واما اصطلاحا فالعقيدة هي مجموعة الافكار او القواعد او المبأدئ او القيم المترابطة التي تقدم تصور من شأنه ان يكون راسخا في النفس ويحصل بسببه الانتماء او الاتصاف بمضمون ذلك التصور .
وتختلف العقائد باختلاف مضمونها فهناك عقائد دينية كعقيدة التوحيد وعقيدة النبوة مثلا، وعقائد سياسية كالشيوعية والرأسمالية وهي ما يسمى ايضا بالآيديولوجيات . وهناك عقائد فلسفية كالمثالية والمادية وهناك عقائد علمية كالتطورية والوضعية وغير ذلك .
ودمتم في رعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال