الاسئلة و الأجوبة » الحديث » حديث (عليكم بسنتي وسنة الخلفاء)


ماجد / البحرين
السؤال: حديث (عليكم بسنتي وسنة الخلفاء)
ما مدى صحة هذا الحديث وما هي مدلولاته ("عليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين المهديين من بعدي عضوا عليها بالنواجذ" الحديث.)
ولكم جزيل الشكر والتقدير
الجواب:

الأخ ماجد المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
هذا الحديث مما تفرد به أهل السنة، وجه للاحتجاج به على الإمامية لأنه ينافي قواعد الالزام، إذ من قواعد البحث أن يحتج المخاصم بما يرويه خصمه ويراه حجة، لا بما يرويه هو ويعتمد عليه.
وعلى أية حال، أن الحديث المذكور أيضاً بعد تتبعنا لسنده وجدنا فيه جملة من المجروحين المطرودين عند نقاد أهل السنة أنفسهم ورجال الحديث.
ففي سنده عند أبي داود تجد مثلاً ثور بن يزيد، وهو من المنافقين لبغضه علياً(عليه السلام)، وتجد الوليد بن مسلم وهو مدلس.
وفي سنده عند الترمذي تجد خالد بن معدان وهم من أعوان يزيد بن معاوية وصاحب شرطته، وايضاً بقية بن الوليد الذي هو من المدلسين وممن لا يحتج به على قول ابن حبان وفي سند ابن ماجة تجد يحيى بن أبي المطاع، وهو مجهول عند ابن القطان، وقد تكلم كبار العلماء في لقاءه العرباض ـ راوي الحديث ـ واستنكروه وقد صرح ابن القطان ببطلان الحديث حيث روى ابن حجر في (التهذيب 6: 238) عن ابن القطان الفاسي ان هذا الحديث لا يصح لجهالة يحيى بن ابي المطاع.

وأما دلالة الحديث فهو يدل على حث النبي (صلى الله عليه وآله) للتمسك بائمة أهل البيت(عليهم السلام) فهم الخلفاء الراشدون المهديون بقرينة حديث الخلفاء الاثني عشر المروي عند الطرفين. ودعوى أن المراد من الحديث هم الخلفاء الاربعة الاوائل عند أهل السنة دعوى بدون دليل أذ أن مصطلح الراشدون لم يطلق عليهم الا بعد فوات زمانهم وبعد أن استقرت عقيدة التربيع بهم، وأما أنهم المهديون فلم يطلقه عليهم أحد.
ودمتم في رعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال