الاسئلة و الأجوبة » زيارة القبور وزيارات الأئمة (عليهم السلام) » بحث حول حديث (لا تشد الرحال الاّ...)


ابو منتظر / السعودية
السؤال: بحث حول حديث (لا تشد الرحال الاّ...)
ما هو حكم هذا الحديث في الصحة :
لا يشد الرحال إلا لثلاثة مساجد : المسجد الحرام والمسجد الأقصى والمسجد النبوي.
الجواب:
الاخ أبا منتظر المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
هذا الحديث لم يروه إلاّ أبو هريرة عن النبي (صلى الله عليه وآله) ، وهو حديث لم يرو في المصادر الشيعية وهو عندهم غير مقبول .
وأما كبار علماء أهل السنة كالإمام السبكي في كتابه (شفاء السقام في زيارة خير الأنام) والامام الحصني الدمشقي في كتابه ( دفع الشبه عن الرسول والرسالة ) وغيرهما ، فلهم في تفسير هذا الحديث كلام طويل يدل على جواز شد الرحال ، وملخصه :
ان الاستثناء في الحديث مفرّغ ، تقديره : لا تشد الرحال الى مسد إلاّ الى المساجد الثلاثة ، أو لا تشد الرحال الى مكان إلاّ الى المساجد الثلاثة .
فلو كان الاول ، كان معنى الحديث النهي عن شد الرحال الى أي مسجد من المساجد سوى المساجد الثلاثة ، ولا يعني عدم جواز شد الرحال الى أي مكان من الامكنة إذا لم يكن المقصود مسجداً ، فالاستدلال به على تحريم شد الرحال الى غير المساجد ، باطل .
ولو كان الثاني ، فلا يمكن الاخذ به اذ يلزمه كون جميع السفرات محرّمة سواء كان السفر لأجل زيارة المسجد أو غيره من الامكنة ، وهذا لا يلتزم به احد من الفقهاء .
ثم إن النهي في هذا الحديث ليس نهياً تحريمياً وانما هو ارشاد الى عدم الجدوى في هكذا سفر وذلك لأن المساجد الاخرى لا تختلف من حيث الفضيلة والدليل على ذلك مارواه أصحاب الصحاح انه ((كان رسول الله يأتي مسجد قبا راكباً وماشياً فيصلي فيه ركعتين)) (صحيح البخاري 2 / 76 ، صحيح مسلم 4 / 127). وللمزيد من الاطلاع يمكنكم مراجعة كتاب (شفاء السقام للشيخ تقي الدين السبكي ص234 ط الرابعة) .
وفقكم الله لما يحب ويرضى
ودمتم سالمين

بتول الموسوي / البحرين
تعليق على الجواب (1)
حدثنا أبي، ومحمد بن علي ماجيلويه رضي الله عنهما قالا: حدثنا محمد ابن يحيى العطار قال: حدثنا محمد بن أحمد بن يحيى بن عمران الأشعري، عن بعض أصحابنا، عن الحسن بن علي، وأبي الصخر جميعا يرفعانه إلى أمير المؤمنين عليه السلام أنه قال: لا تشد الرجال إلا إلى ثلاثة مساجد: المسجد الحرام، ومسجد رسول الله صلى الله عليه وآله، ومسجد الكوفة )الخصال للصدوق
أنتم ذكرتم انه غير موجود في مصادر الشيعة ولكن هذا مذكور بإختلاف بسيط فهل هو ضعيف
الجواب:
الأخت بتول المحترمة
السلام عليكم ورحمة الله
الذي نفيناه الحديث بمضمون ما روي عن ابي هريرة والرواية التي في الخصال رواية مرسلة ومع غض النظر عن السند فانه يأتي فيها ما ذكرناه هناك بانه لا يمكن القول بان شد الرحال محرم الى كل مكان لان هذا لا يلتزم به احد بل وفي نفس الباب من الخصال هناك حديث اخر وهو ( لاتشد الرحال الى شيء من القبور الا الى قبورنا ) فلا يمكن فهم حرمة شد الرحال الى أي مكان مع هذا الحديث الصريح في شد الرحال الى القبور بل ولا الكراهة.
ودمتم في رعاية الله

زيد دياكيتي / ساحل العاج
تعليق على الجواب (2)
من راوي هذا الحديث لا تشد الرحال إلا إلى ثلاثة مساجد .. وما صحته ؟
الجواب:
الأخ زيد المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
مدار الحديث المروي بطرق صحيحة على موازين العامة على ابي هريرة وابي سعيد الخدري وفيها ما فيها من رواة يوثقونهم ظلما وعدوانا ولو صح فقد قال الشوكاني: وقد أجاب الجمهور عن حديث شد الرحل بأن القصر فيه إضافي باعتبار المساجد لا حقيقي ، قالوا : والدليل على ذلك أنه قد ثبت بإسناد حسن في بعض ألفاظ الحديث : لا ينبغي للمطي أن يشد رحالها إلى مسجد تبتغى فيه الصلاة غير مسجدي هذا والمسجد الحرام والمسجد الأقصى فالزيارة وغيرها خارجة عن النهي.. .
فالحديث لو صح (مع تحفظنا على صحته) فانه لا يدل على ما يستدلون به على المسلمين .
ودمتم في رعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال