الاسئلة و الأجوبة » حديث مدينة العلم » ما المراد من علي في الحديث


خادم أهل البيت / السعوديه
السؤال: ما المراد من علي في الحديث
قال رسول الله (ص) : أنا مدينه العلم وعلي بابها .
قال بعض الجهال المقصود بعلي هو العالي يعني الباب عالي ومرتفع وليس المقصود به علي بن ابي طالب عليه السلام ، كيف نرد على هؤلاء الجهال؟
الجواب:
الأخ خادم أهل البيت المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
وردت عندنا روايات وعندهم ايضاً نصوص للحديث بغير كلمة علي التي أورد منه الاشكال ففي الغدير ج6 ص79 ذكر ذلك فقال وفي لفظ آخر له (صلى الله عليه وآله): انا مدينة العلم وانت بابها كذب من زعم انه يصل إلى المدينة إلا من قبل الباب.
وفي لفظ له (صلى الله عليه وآله) : أنا مدينة العلم وأنت بابها كذب من زعم انه يدخل المدينة بغير الباب و قال الله عز وجل ﴿ وَأتُوا البُيُوتَ مِن أَبوَابِهَا ﴾ وفي لفظ عن سعيد بن جبير عن ابن عباس عن النبي (صلى الله عليه وآله) : يا علي أنا مدينة العلم وأنت بابها ولن تؤتى المدينة إلا من قبل الباب.
ثم ان هناك قرائن في بعض الروايات تشير إلى أن المراد من كلمة علي الإمام عليه السلام دون الوصف المشتق من لأنه صلى الله عليه وآله كان اخذاً بيد علي حين قوله ذاك, فعن جابر بن عبد الله قال: (سمعت رسول الله (صلى الله عليه وآله) يوم الحديبية وهو آخذ بيد علي (عليه السلام) يقول: هذا أمير البررة وقاتل الفجرة ، منصور من نصره مخذول من خذله ثم مدّ بها صوته فقال أنا مدينة العلم وعلي بابها فمن أراد العلم فليأت الباب) ثم إن الحديث مع معنى العلو لا يستقيم من حيث الدلالة فلا وجه لذكر علو الباب في الحديث.
ودمتم في رعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال