الاسئلة و الأجوبة » القرآن وعلومه » لا يجوز حرق ما فيه شيء من ذكر الله


علي حمود الجابري / الامارات
السؤال: لا يجوز حرق ما فيه شيء من ذكر الله
بسمه تعالى
ماهو حكم حرق صفحات من القران الكريم اذا كان القران فاقد لبعض صفحاته؟
وماهو حكم حرق الجرائد والكتب والمجلات الحاوية على ايات قرانية كما يفعلها البعض للتخلص منها؟
هنالك رواي تاريخية مشهورة انه اتى رسول ابو مسلم الخراساني للامام الصادق عليه افضل الصلاة والسلام واعطاه رسالة من ابو مسلم الخراساني فاخذه الامام الصادق
عليه السلام حرقها بدون ان يفتحها, اليس من الشائع في كتابة الرسائل ان تبدا بالبسملة وان تحوي على لفظ الجلالة مثلاً (ابن رسول الله), الامام الصادق عليه افضل الصلاة والسلام معصوم وهو ادرى باحكام الله تعالى.
ارجو مناقشة الرواية اعلاه مع اني سالت عن الحرق فقيل بحرمته, وما هي افضل الوسائل للتخلص من هكذا اوراق بدون انتهاك حرمتها
والسلام عليكم
الجواب:
الأخ علي حمود المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
وردت روايات عنهم (عليهم السلام) تنهى عن حرق القراطيس التي فيها شيء من ذكر الله, فعن أبي الحسن (عليه السلام) قال : سأله عن القراطيس تجتمع هل تحرق بالنار وفيها شيء من ذكر الله , قال : لا تغسل بالماء أولا قبل.
وعن عبد الله بن سنان قال سمعت أبا عبد الله (عليه السلام) يقول : لاتحرقوا القراطيس ولكن امحوها وحرقوها.
وعن أبي عبد الله (عليه السلام) أيضا أنه سئل عن الإسم من أسماء الله يمحوه الرجل بالتفل قال امحوه بأطهر ما تجدون.
وعنه (عليه السلام) : إمحوا كتاب الله تعالى وذكره بأطهر ما تجدون ونهى أن يحرق كتاب الله ونهى أن يمحى بالأقلام.
وعن أبي الحسن موسى (عليه السلام) سٌئل عن الظهور التي فيها ذكر الله عز وجل قال : إغسلها.
أما الكتاب الذي ورد إلى الإمام الصادق (ع) من أبي مسلم الخراساني ,فإنه لابدّ أن لايكون فيه شيء من ذكر الله أو من أسمائه الحسنى والإ لما حرقه الإمام (ع) وهو أعلم بما في الكتاب وإن لم يفتحه وإن كانت بعض النقولات التي اطلعنا عليها تشير إلى أنه فتحه وقرأه ثم أحرقه فإحراقه له دليل على أنه ليس فيه شيء لا يجوز حرقه.
ودمتم في رعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال