×
المركز
الأسئلة العقائدية
المكتبة العقائدية
المستبصرون
الشيعة والتشيع
الندوات العقائدية
سجل الزوار
{sitename}
الآراء الواردة في موقع مركز الأبحاث العقائدية لاتمثل بالضرورة رأي سماحة السيد السيستاني (دام ظله)

أدوات الخط: تكبير افتراضي تصغير

معرفة المعصوم تؤدي إلى معرفة المرجع وليس العكس


السؤال / ابو فاطمة / العراق
هل معرفة المعصوم تؤدي الى معرفة المرجع ام العكس؟ وما الدليل؟
افيدونا وجزاكم الله خير
الجواب
الأخ أبا فاطمة المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
إن كنت تريد بالمرجع النائب العام للإمام (عليه السلام) وهو كل من اجتمعت فيه شرائط الاجتهاد من عامة علمائنا، فإن معرفة المعصوم هي التي تؤدي إلى معرفة المرجع، ويشير إلى ذلك حديث الإمام العسكري (عليه السلام): ((فأما من كان من الفقهاء صائناً لنفسه، حافظاً لدينه، مخالفاً على هواه، مطيعاً لأمر مولاه، فللعوام أن يقلدوه)) ولكن هذه المعرفة لا تؤدي إلى تشخيص الأعلم من بينهم.
وإن كنت تريد بالمرجع المجتهد الأعلم، فإن معرفة المعصوم لوحدها غير كافية في تشخيصه، ولذلك تفتقر معرفة الأعلام من بين سائر المجتهدين الجامعين لشرائط الاجتهاد إلى شهادة عدلين من أهل الخبرة أو الشياع المفيد للعلم، كما هو مقرر في محلّه من كتب الفقه.
ودمتم في رعاية الله