الاسئلة و الأجوبة » فاطمة الزهراء (عليها السلام) » الآثار العقائدية والفقهية لكسر ضلع الزهراء (عليها السلام)


حسين الأشقر / سوريا
السؤال: الآثار العقائدية والفقهية لكسر ضلع الزهراء (عليها السلام)
السلام على علماءنا الأعلام وورثة الأنبياء ورحمة الله تعالى وبركاته
بالنسبة لقضية كسر ضلع السيدة الزهراء عليها الصلاة والسلام هناك من يقول أن القضية هي قضية تأريخية وليس لها مساس بفقهنا أو عقيدتنا?
أرجو تبيان الأبعاد الإيمانية والعقائدية لهذه القضية ولكم الشكر الجزيل.
وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين
الجواب:
الأخ حسين المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
قضية الزهراء (عليها السلام) هي المفتاح لمعرفة الحقائق وما جرى من أحداث مؤلمة بعد رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم)... ومن هنا كان لها مساس وصلة قوية بأمور الإمامة.. وأيضاً لها جانب آخر فيما يتعلق بوجوب مودة أهل البيت (عليهم السلام) والحزن لحزنهم والفرح لفرحهم.. الأمر الذي يدعونا إلى إحياء هذه المظلومية والتنديد بظالمي الزهراء (عليها السلام) والمعتدين عليها والمحرقين لدارها, وحاملي الحطب على الباب,وضاربيها بالسوط, وشاتميها وشاتمي بعلها, والعاصريها بين الجدار والباب والغاصبين لأرثها.. إلى غير ذلك من المشاهد المؤلمة التي نقلت لها صور التاريخ.
ودمتم في رعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال