الاسئلة و الأجوبة » الحجاب » الحجاب عند الحرّة والأمة


احمد / السعودية
السؤال: الحجاب عند الحرّة والأمة
الى الأخوة الاعزاء
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
لماذا يفرق الشارع في الحجاب بين الحرّة والأمة, وما هو معنى الحجاب؟ وماذا يريد الشارع منه .
الجواب:
الأخ أحمد المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
قال تعالى : (( قل للمؤمنين يغضوا من أبصارهم ويحفظوا فروجهم ذلك أزكى لهم ان الله خبير بما يصنعون وقل للمؤمنات يغضضن من أبصارهن ويحفظن فروجهن ولا يبدين زينتهن الا ... وتوبوا الى الله جميعا أيها المؤمنون لعلكم تفلحون )) (النور:31).
وقال تعالى : (( واذا سألتموهن متاعاً فسئلوهن من وراء حجاب ذلك أطهر لقلوبكم وقلوبهن )) (الاحزاب : 53).
وقال تعالى : (( والذين لفروجهم حافظون* الا على ازواجهم أو ما ملكت أيمانهم فإنهم غير ملومين )) (المعارج:29-30).
فقد حددت الآيات هدف التشريع من إيجاد العازل والحجاب بين الجنسين الذكر والانثى هو المحافظة على جو العفة والطهارة من الفواحش والانتهاكات الجنسية الرذيلة, والغض من الطرفين غير مقيد بالحر والحرائر دون العبد والاماء, بل هو عام لجميع المؤمنين لا سيما اذا اشتمل على تلذذ جنس ونظرات مرتابة, نعم قد استثنى جملة من الفقهاء لزوم التجنب من وقوع النظر بالنسبة الى النساء المتهتكات في الحجاب, لكن لا بمعنى العمد الى ذلك والتلذذ من النظر اليهن .
أما لزوم الحجاب والتستر على الحرائر دون الاماء في الآيات الكريمة فليس بمعنى عدم مشروعية الحجاب للأمة وحرمة الحجاب عليها, فهذا لم يقل به قائل من فقهاء الامامية, وذهاب عمر الى ذلك فهو وشأنه لا صلة لفهمه بالآيات الكريمة, وانما مؤدى الآيات هو قصر الوجوب على الحرائر دون الإماء, وذلك لكون الاماء في الغالب انما استعبدت بسبب الكفر كي تمر بيئة مسلمة تربوية تتعرف فيها على الدين والإيمان, ومع كونهن في الغالب من الكافرات فالخطاب الديني كيف يتوجه اليهن, فالمشروعية للحجاب عام لكل من الحرائر والاماء الا ان اللزوم هو على الحرائر كمسؤولية أشد لارتفاع المستوى التربوي فيهن .
كما لا يعني هذا القصر من تحميل المسؤولية بنحو اللزوم على الحرائر لا يعني جواز انتهاك اعراض الاماء كما يتوهمه هذا القائل فان ذلك لم يتوهمه أحد من الآيات أو الفتاوى .
ودمتم في رعاية الله

محمد / السويد
تعليق على الجواب (1)
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
اخي العزيز دائما يطرح هذا السئوال وهو لماذا يجب الحجاب علي الحره دون الامه؟ والغريب في الامر ان الجواب يكون فيه شي من المغالطه لانك تقول لا يوجد شخص يقول بحرمه الحجاب علي الامه من تكلم عن الحرمه الكلام هو في الخطاب الالهي لماذا يجب علي الحره ولا يجب علي الامه اليس في هذا اهانه للامه اليس الامه امرئه وتثير الشهوه اليس الاسلام دين مساواه اليس الاسلام يعامل المسلمين كاسنان المشط والغريب بالامر انك تقول ان الاماء اكثرهن غير مسلمات فلماذا لايكون الخطاب للمسلمات عامه سواء كانت حره او امه بعنوان الاسلام لا الصفه.
ارجو ان تجيب علي هذا السئوال بصراحه
الجواب:
الأخ محمد المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
وإن أفتى البعض بجواز النظر إلى الإماء، إلاّ أن الحكم في حال النظر بشهوة وتلذذ يختلف.
والإسلام لا يدعو الى المساواة في كلّ شيء، فالمساواة قد تكون مجحفة بطرف! وإنما يدعو الإسلام الى العدالة، والعدالة غير المساواة.
وبالجملة: نحن لا ندرك علل الأحكام، والشارع له وجهة نظر نحن لا ندركها، وهو عندما يوجب شيء أو يحلله فهو الحكيم في ذلك، فلا يعترض عليه بل ينبغي التسليم لأحكامه.
ودمتم برعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال