الاسئلة و الأجوبة » الخلق والخليقة » الدليل على تقدم النبي (صلى الله عليه وآله) وجوداً على سائر الخلق


وسام / لبنان
السؤال: الدليل على تقدم النبي (صلى الله عليه وآله) وجوداً على سائر الخلق

بسمه تعالى

ماهو الدليل العقلي على ان الصادر الاول هو نبيبا محمد (ص) وليس غيره من الانبياء مع ان الكثير من الانبياء قد سبقوه

الجواب:
الأخ وسام المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
إذا ثبت عندك بأن محمداً (صلى الله عليه وآله) أفضل من سائر الأنبياء فضلاً عن كونه أفضل الخلق طراً، وثبت عندك أيضاً تقدم الأشرف على الأقل شرفاً وعلى الأخس في الوجود، فلابد أن يحصل لديك نتيجة بتقدمه (صلى الله عليه وآله) وجوداً على سائر الخلق، وإذا ثبت لديك أيضاً أن ما يفاض على الكائنات إنما يفتقر إلى واسطة الفيض لأن الله تعالى قد وضع لكل شيء سبب ومن جملة الأسباب القصوى سبب الفيض أو واسطة الفيض كما يقول الفلاسفة، وليس ثمة من يصلح لهذه الوساطه الأولى والعظمى سوى أكمل الخلق وهو الصادر الأول وهو نبياً(صلى الله عليه وآله) فإنك تصل إلى عين النتيجة السابقة، مع أن هذا التقدم لا يراد به التقدم بحسب الزمان بل التقدم بحسب الشرف والذات والرتبة بل تقدم العلية فتأمل فإنه دقيق.
ودمتم في رعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال