×
المركز
الأسئلة العقائدية
المكتبة العقائدية
المستبصرون
الشيعة والتشيع
الندوات العقائدية
سجل الزوار
{sitename}
الآراء الواردة في موقع مركز الأبحاث العقائدية لاتمثل بالضرورة رأي سماحة السيد السيستاني (دام ظله)

أدوات الخط: تكبير افتراضي تصغير

الغاية من وضع أجلين للإنسان


السؤال / محمد قاسم / العراق
السلام عليكم ورحمة الله
ما هي الغاية من وضع أجلين ؟
فهو تعالى يعلم متى يموت الانسان من قبل أن يوجده ، فعلام وضع أجل ثان ؟
أفيدونا جزاكم الله خيرا
الجواب
الأخ محمد قاسم المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الثمرة في هذه المسألة تعود الى قضية ذكرها العلماء عند الحديث عن الحكمة من (البداء) والغاية منه .. والتي يشير اليها الإمام الصادق (عليه السلام) بقوله: (ما عبد الله بشيء مثل البداء).. فهي تهدف الى رفع القنوط واليأس والجمود من النفس الانسانية، وأن كل شيء محتوم ولا تبديل فيه، فجاءت هذه البيانات، مثل الصدقة تدفع البلاء المبرم، وصلة الرحم تطيل العمر، والدعاء يرد القضاء...وأمثالها، لتبين أن للانسان وأفعاله الحسنة دخل في اطالة العمر وفي دفع البلاء عنه، وجلب الخير اليه.. وهي حالة تربوية روحية لا غنى للانسان للاعتقاد بها للتخلص من حالة الجمود والقنوط في نظرته الى مستقبله وآخرته.
ثم إنا اذا فهمنا معنى البداء على حقيقته يسقط السؤال من أساسه، فان عالم الدنيا مبني على الاسباب والمسببات والشروط والموانع، فاذا حصل هذا الشرط وقع الأمر الفلاني، واذا منعه مانع لم يقع وهو المسمى بالتقدير، ولكن فوق كل ذلك يعلم الله بان هذا الشرط سيقع وان هذا المانع سوف يوجد أولا، فتأمل.
ودمتم في رعاية الله