الاسئلة و الأجوبة » عثمان بن عفان » دفاع الحسين (عليه السلام) عنه


عروة / المغرب
السؤال: دفاع الحسين (عليه السلام) عنه
اثناء تحاوري مع احد اخواني السنيين اردف ما يلي:
(( اسمع اريدك ان تفكر بمسالتين اولا ان الحسن والحسين كانا واقفين على باب عثمان يحميانه عند مقتله والأمر الثاني ان ابو بكر و عمر هما صاحبا النبي ايضا في موته اتظن ان الله يرضى ان يدفن منافقان بالقرب من النبي المصطفى وفي مسجده النبوي حيث يسلم عليهم آلاف الناس مئات المرات في اليوم ومن المعروف ايضا ان المسيح عليه السلام يدفن ايضا في الروضة الشريفة فهل يعقل ان يدفن منافقان
بين نبيين افضل انبياء الله؟؟ ))
الجواب:
الأخ عروة المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
حتى لو ثبت (ولن يثبت) أن النقل التاريخي صحيح فيما يتعلق بدفاع الحسن والحسين عليهما السلام عن عثمان فأنه مع ذلك لا يعني أن عثمان على الحق بل فاع الحسنين كان درءاً للفتنة التي يعلمان أنها ستجر على الأمة الأسلامية الويلات فالإمام علي (عليه السلام) حذر عثمان من الطريق الخطأ الذي يسير عليه في توزيع الثورات على غير المستحقين ولكن هذا لا يمنعه من الدفاع عنه للإتفاق الذي حصل بين الثوار وعثمان بواسطة علي (عليه السلام) فهو ( عليه السلام) ملزم برعاية الإتفاق بين الطرفين وأراد أن يحل الأمر بصورة سلمية.
وأما دفن أبا بكر وعمر فلم يكن بإذن من صاحب القبر ولا بالأذن من الولي المعصوم الذي نصبه النبي (صلى الله عليه و آله) ولا بالإذن من صاحب الدار فإن المكان الذي دفن فيه على التحقيق هو بيت فاطمة (عليه السلام) فلم يأخذ الإذن من ورثتها في ذلك.
ودمتم في رعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال