الاسئلة و الأجوبة » الزبير بن العوام » لا قيمة لأعمال الزبير مقابلة بما ختمها


محمد ابو الزين / مصر
السؤال: لا قيمة لأعمال الزبير مقابلة بما ختمها
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اود ان اقول ان بانى البيت ليس كساكنه البانى يفضل على الساكن والله وحده هو من يحاسب وكل البشر سيحاسب الزبير والامام على وانا وانت ولسنا لدينا تفويض من الله بحاسبة احد وقول المعصوم لاتسبوا الاموات فقد افضوا الى ما قدموا وليس من يقدم لى امثال الجبال من المعروف ثم اساء لى مرة ان اجحد ما قدمه من قبل والصحابة رضوان الله عليهم قدموا ارواحهم فان اعتبرنا ان من خرج عن الامام على مخطىء افننكر له كل فضل قدمه للاسلام
ارجوا ان ننسى الماضى ونترك الحساب لله ونكون امة واحدة بكلمة سواء على من يؤجج الصراع بين الفرق الاسلامية رضى الله عن الصحابة وغفر لهم وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله الطيبين اجمعين
الجواب:
الأخ محمّد المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أيها الأخ العزيز، كما تعلم أن المدار في تقييم أفعال المكلف عند الله وفي المفهوم القرآني والإسلامي لا يكون على الكم فقط وإنما تدور مدار النوع والكم , فرب عمل نوعي يعدل أعمال ألف سنة أو أعمال الثقلين كما في ضربة علي (عليه السلام) يوم الخندق.
والقرآن يشير إلى هذه القاعدة فالكفر والارتداد مثلاً يمحق كل ما قبله من حسنات والخروج على إمام الزمان أو الموت من دون معرفة إمام الزمان يكون موتاً على جاهلية قال الله تعالى: (( وقدمنا إلى ما عملوا من عملف فجعلناه هباءاً منثوراً )) (الفرقان:23).
ودمتم في رعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال