×
المركز
الأسئلة العقائدية
المكتبة العقائدية
المستبصرون
الشيعة والتشيع
الندوات العقائدية
سجل الزوار
{sitename}
الآراء الواردة في موقع مركز الأبحاث العقائدية لاتمثل بالضرورة رأي سماحة السيد السيستاني (دام ظله)

أدوات الخط: تكبير افتراضي تصغير

الأصل الديني للّغات


السؤال / ابو محمد / لبنان
هل يوجد تفسير ديني لتعدّد اللغات واختلاف الألوان والأشكال مع أنّ الأب واحد والأُمّ واحدة، وهما آدم وحواء؟
الجواب

الأخ أبا محمد المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
القريب جدّاً في تفسير تعدّد اللغات دينياً هو: (أنّ الله تعالى قد ساعد الإنسان في مبدأ الخلقة فألهمه البيان، كما أودع فيه ملكته)، مع مجموعة من الألفاظ التي تفي بأغراضه فتكلّم بها بطبعه من دون أن تكون مسبوقة بالوضع، وجرى عليها حتّى تكوّنت اللغة الأولى.

ثمّ خضعت بعد ذلك لنظام التطوير والتغيير والتبديل تبعاً لتجدّد الحاجة وتشعّبها، كما هو الحال في سائر شؤون حياته. وربّما تشعّبت اللغات منها، كما ربّما يكون تعدّد اللغات بفيض منه تعالى دفعي إعجازي، كحدوث اللغة الأولى، كما قد يظهر من بعض الأخبار، ولعلّ هذا هو مراد من يقول إنّ الواضع هو الله تعالى.
ودمتم في رعاية الله