الاسئلة و الأجوبة » التسمية بأبي بکر وعمر وعثمان » لم يثبت أن علي (عليه السلام) سمى ولديه بأبي بكر وعمر


احمد / الاردن
السؤال: لم يثبت أن علي (عليه السلام) سمى ولديه بأبي بكر وعمر
ما العيب باسم إبو بكر إذا سمى علي رضي الله عنه احد أولاده أبو بكر
والأخر عمر
الجواب:
الأخ أحمد المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ليس في اسم أبي بكر بما هو أسم أي عيب فهو اسم من الأسماء، ولكنك لم تعرف مغزى قولنا، فنحن نقول أن التسمية من أبٍ لأحد أبناءه بأي أسم لا يدل على المحبة والألفة بين أب الولد وبين صاحب الاسم، فتأمل.
وأما أن علي (عليه السلام) سمى أحد أولاده بأبي بكر فلم يثبت عندنا،فإن أم أبي بكر هذا كانت من بني تميم من أهل البصرة وكانوا عثماني الهوى أعداء لعلي (عليه السلام) وما تزوج منهم علي (عليه السلام) الإّ لمصلحة سياسية كما فعلها رسول الله (صلى الله عليه وآله) قبله والظاهر أن التسمية للولد كانت من قبل أمه.
وأما تسميته (عليه السلام) لأحد أولاده باسم فهذا لم يحدث أيضاً, وإنما الذي سمّاه بهذا الإسم عمر نفسه إذ كان عليّاً (عليه السلام) جالساً عند عمر لما بشر بالغلام وكان من عادة العرب أن تكرم الجليس في مثل هذه الحالة بأن يسمى المولود, وهكذا فعلها علي (عليه السلام) حسب العرف في ذلك الزمان فإستغل عمر الفرصة وسمّاه عمر باسمه.
وللتفصيل ارجع إلى الاسئلة العقائدية تحت عنوان: ( التسمية بأبي بكر وعمر وعثمان).
ودمتم في رعاية الله

اسامة / مصر
تعليق على الجواب (1)
انا لااعرف كيف ارد عليكم وذالك لان اجابتكم من السذاجة ان يرد عليها .مرة تقولوا ليس شرطا ان يسمى الانسان ابنة باسم لايحبة وهذا شىء عجيب لايقبلة عقل فكيف اسمى ابنى اسم لااحبة فهذا يحدث عندما اخاف من حماتى (ام زوجتى) مثلا لكن نحن نتكلم عن الامام على رضى الله عنة لايخاف من احد ولايجامل احد ولاهو بالضعيف الى هذة الدرجة التى يخاف فيها من الفاروق عمر رضى الله عنة والامام على فاتح خيبر فارجوكم لاتستخفوا بعقولنا الى هذة الدرجة
هدانا الله وهداكم الى صالح الاعمال
الجواب:
الأخ اسامة المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
لم نقل ان الانسان لا يسمي ابنه باسم لا يحبه بل قلنا ان التسمية باسم لا يدل على محبة اب الولد لصاحب ذلك الاسم والفرق بين ما قلنا وبين المعنى الذي فهمته كبير فمثلا انت تسمي ابنك باسم زيد وهناك في بلدتكم حاكم باسم زيد ظالم مجرم فهل هذا يدل على انك تحب هذا الحاكم لمجرد تسمية ابنك باسم زيد؟ هذا ما اردنا قوله.
ثم ان عليا وان وصف بالشجاعة الا انه يوصف بمواصفات اخرى كالمداراة فلا معنى للقول بانه لا يجامل احداً فان هذا ينطبق على الفض الغليظ صاحب الخلق السئ وعلي (عليه السلام) على خلاف ذلك فهو صاحب خلق حسن ومن الخلق مداراة الاخرين.
ودمتم في رعاية الله

اسامة / مصر
تعليق على الجواب (2)
انا لا اعرف كيف ارد عليكم وذلك لان اجابتكم من السذاجة ان يرد عليها.
مرة تقولوا ليس شرطا ان يسمي الانسان ابنه باسم لا يحبه وهذا شىء عجيب لا يقبله عقل فكيف اسمي ابني اسم لا احبة فهذا يحدث عندما اخاف من حماتي (ام زوجتي) مثلا لكن نحن نتكلم عن الامام علي (رضى الله عنة) لا يخاف من احد ولا يجامل احد ولا هو بالضعيف الى هذه الدرجة التي يخاف فيها من عمر والامام علي فاتح خيبر فارجوكم لا تستخفوا بعقولنا الى هذه الدرجة
الجواب:
الأخ اسامة المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
لم نقل ان الانسان لا يسمي ابنه باسم لا يحبه بل قلنا ان التسمية باسم لا يدل على محبة اب الولد لصاحب ذلك الاسم والفرق بين ما قلنا وبين المعنى الذي فهمته كبير فمثلا انت تسمي ابنك باسم زيد وهناك في بلدتكم حاكم باسم زيد ظالم مجرم فهل هذا يدل على انك تحب هذا الحاكم لمجرد تسمية ابنك باسم زيد؟ هذا ما اردنا قوله.
ثم ان عليا وان وصف بالشجاعة الا انه يوصف بمواصفات اخرى كالمداراة فلا معنى للقول بانه لا يجامل احداً فان هذا ينطبق على الفض الغليظ صاحب الخلق السئ وعلي (عليه السلام) على خلاف ذلك فهو صاحب خلق حسن ومن الخلق مداراة الاخرين.
ودمتم برعاية الله

اسامة / مصر
تعليق على الجواب (3)
لا يمكن ان اسمي ابني او ابنتي باسم لا احبة او لا يكون له ذكرى في قلبي فمثلا اذا كان جاري أي شخص آذاني او ظلمني وكان اسمة محمد او احمد او محمود فهل لا اسمي ابني بهذه الاسماء بالطبع الوضع مختلف ساسمي ابني واولادي بهذه الاسماء ولكن من كرهته وكان اسمة عمر او ابو بكر او يزيد او تامر او غيره من الاسماء التي ليس لها صلة برسول الله (صل الله علية وعلى ال بيتة* بالطبع لن اسميهم بهذه الاسماء مهما كانت الاسباب فما بالك بان احد هؤلاء الاشخاص اسمه عمر وهو قاتل ابني فكيف اسمي ابني بعمر ولا تقول لي اني سميته على اسم عمر آخر فهذا غير منطقي
الجواب:
الأخ أسامة المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
قبل كل شيء لابد من التفريق بين الاشخاص فليس كل البشر يتساوون في الادراك والتاثير في الاهواء والاحاسيس النفسية، فالكمّل من الناس تختلف تصرفاتهم ومواقفهم كثيرا عن الناس العاديين الذين تتغلب عليهم الاحاسيس، فلا يكون الحكم على الامور من خلال عواطف نفس الشخص. هذا اولا.
وثانيا: ربما يقال يصح كلامك اذا فرض ان هذه الاسماء اذا اطلقت تكون مختصة بشخص واحد لا غير يعني كأن لم يطلق على غيره ابدا، أو انه اذا اطلق لا يخرج من نسبته الى للاشخاص المذمومين فقط حيث ان من تسمى بها في الخارج هم مذمومون فقط، وهذا غير متحقق هنا بل نرى ان كثير من تسمى بهذه الاسماء هم من الصحابة الممدوحين باستثناء قليل منهم، فتأمل.
ودمتم في رعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال