الاسئلة و الأجوبة » أهل البيت (عليهم السلام) » هم الأسماء الحسنى (1)


صادق الباوي / ألمانيا
السؤال: هم الأسماء الحسنى (1)
السّلام عليكم و رحمة الله و بركاته
شاكرين لكم ما تقدّموه لدين الله عزّ و جلّ .
أبارك لكم عيد الولاية و النجاة, سائلا الباري جلّ شأنه أن يحفظكم لنا ولجميع الأمة بصحة و عافية. ان شاء الله تعالى.
عندي سؤالين عن أذنكم,
الأوّل: يقول الوهابييون, بأنّ أئمتكم كانوا يقولون بأنّهم أسماء الله الحسنى وكثير ما يهاجموننا ويتهموننا ببعض التهم و كيف يقول أئمتكم كذا . لو تكرمتم ايضاح الأمر و كيفية الرّد عليهم . وهل يوجد هكذا حديث أصلا ؟
ثانيا: يقول هؤلاء المعاندون أيضا, أنتم يا شيعة تستشكلون علينا عندما نأتي ببعض الصفات و التفسيرات عن الله جلّ شأنه, وأنتم لديكم رواية عن الرّضا عليه السّلام يقول بأن الله خلق آدم عليه السّلام على صورته..... .
سنكون لكم من الشّاكرين أن ذكرتم لنا هذا الحديث بالكامل و طريقة الرّد على المخالفين.
جزاكم الله خيرالجزاء, ووفقكم الله لما يحب و يرضى
والسّلام عليكم و رحمة الله و بركاته
الجواب:

الأخ صادق المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الأول: نعم ورد عندنا مثل هكذا حديث فعنهم (عليهم السلام) قولهم: (نحن والله الاسماء الحسنى التي لا يقبل الله من العباد عملا الا بمعرفتنا) (الكافي 1/143).
وقال مولي محمد صالح المازندراني شرح أصول الكافي 4 /221:
يحتمل أن يراد بالأسماء الحسنى أسماؤهم (عليهم السلام) وإنما نسبها الله إليه لأنه سماهم بها قبل خلقهم كما دل عليه بعض الروايات ويحتمل أن يراد بها ذواتهم ; لأن الاسم في اللغة العلامة وذواتهم القدسية علامات ظاهرة لوجود ذاته وصفاته, وصفاتهم النورية بينات واضحة لتمام أفعاله وكمالاته وإنما وصفهم بالحسنى مع أن غيرهم من الموجودات أيضا علامات وبينات ; لما وجد فيهم من الفضل والكمال ولمع منهم من الشرف والجلال ما لا يقدر على وصفه لسان العقول ولا يبلغ إلى كنهه أنظار الفحول, فهم مظاهر الحق وأسماؤه الحسنى وآياته الكبرى فلذلك أمر سبحانه عباده أن يدعوه ويعبدوه بالتوسل بهم والتمسك بذيلهم ليخرجوا بإرشادهم عن تيه الضلالة والفساد ويسلكوا بهدايتهم سبيل الحق والرشاد.

الثاني: ارجع الى الموقع الاسئلة العقائدية/الحديث /حديث صلاة النبي (صلى الله عليه وآله) وهو جنب ونومه عن صلاة الفجر.
وأما نص الحديث ففي (عيون أخبار الرضا (ع) 2 /110) للشيخ الصدوق:
حدثنا أحمد بن زياد بن جعفر الهمداني رضي الله عنه قال: حدثنا علي بن إبراهيم بن هاشم عن أبيه عن علي معبد عن الحسين بن خالد قال: قلت للرضا عليه السلام: يا بن رسول الله (صلى الله عليه وآله) ان الناس يروون: ان رسول الله (صلى الله عليه وآله) قال: إن الله عز وجل خلق آدم صورته فقال: قاتلهم الله لقد حذفوا أول الحديث: ان رسول الله (صلى الله عليه وآله) مر برجلين يتسابان فسمع أحدهما يقول لصاحبه قبح الله وجهك ووجه من يشبهك فقال (صلى الله عليه وآله) له: يا عبد الله لا تقل هذا لأخيك فإن الله عز وجل خلق آدم على صورته.
ودمتم في رعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال