×
المركز
الأسئلة العقائدية
المكتبة العقائدية
المستبصرون
الشيعة والتشيع
الندوات العقائدية
سجل الزوار
{sitename}
الآراء الواردة في موقع مركز الأبحاث العقائدية لاتمثل بالضرورة رأي سماحة السيد السيستاني (دام ظله)

أدوات الخط: تكبير افتراضي تصغير

ترتيب سور القرآن


السؤال / محمد ابو دانية / العراق
مولاي الكريم سؤالي حول موضوع التحريف القران
لقد جائني سؤال من احد الاصدقاء من اهل السنة بهذه الرواية ويقول هذه الرواية عن ابي جعفر (عليه السلام), انه قال: اذا قام قائم آل محمد (صلى اللّه عليه وآله وسلم), ضرب فساطيط لمن يعلّم الناس القرآن, على ما انزل اللّه عز وجل, فاصعب ما يكون على من حفظه اليوم, لأنه يخالف فيه التأليف. وقد يقول قائل من المخالفين هل هذا يعني ان هناك قران غير قراننا ؟!
ولكم جزيل الشكر
الجواب
الأخ محمد ابو دانية المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أن ما يعمله الإمام في القرآن بناءاً على هذه الرواية هو إعادة ترتيب السور والآيات على ما كتبه علي (عليه السلام) من ترتيب حسب النزول هذه الرواية فهو لا يأت بغير هذه الآيات القرآنية حتى يقال أنه يأت بقرآن غير قرآننا بل يظهره بشكل جديد وهذا يولد صعوبة على من حفظه بهذه الهيئة التي هو عليها الآن ولا يعد هذا القول من التحريف لآن التحريف هو القول بزيادة القرآن ونقصانه.
ودمتم في رعاية الله