الاسئلة و الأجوبة » حديث سلسلة الذهب » صحّة حديث السلسلة الذهبية


مرتضى / العراق
السؤال: صحّة حديث السلسلة الذهبية
سلامٌ عليكم
هناك وهابي يقول لي ان لا حديث صحيح عندنا عن رسول الله صلى الله عليه واله ويقول ان حديث السلسلة الذهبية الذي يرويه الصدوق غير صحيح وذلك لأن اسحاق هو سني ونحن نكفر السنة !!
الآن أرجوا ان تجيبون بجواب ألقم به هذا الرجل ليس لكي اهديه ولكن لكي لا أجعله يشعر بنشوة نصر موهوم ..
ويحاججني بهذا الكلام للحر العاملي رضوان الله عليه ..
قال الحر العاملي في وسائل الشيعة (30/260) :
" الحديث الصحيح هو ما رواه العدل الإمامي الضابط في جميع الطبقات . ثم قال :
وهذا يستلزم ضعف كل الأحاديث عند التحقيق !!
لأن العلماء لم ينصوا على عدالة أحد من الرواة إلا نادرا !! وإنما نصوا على التوثيق وهو لا يستلزم العدالة قطعا !!
ثم قال : كيف وهم مصرحون بخلافها ( أي العدالة ) حيث يوثقون من يعتقدون فسقه وكفره وفساد مذهبه .
قال الحر العاملي ايضا: أن الاصطلاح الجديد يستلزم تخطئة جميع الطائفة المحقّة (يعني الإثنا عشرية) في زمن الأئمة, وفي زمن الغيبة. انظر وسائل الشيعة (30/259 )
يقول:( حديث السلسله الذهبيه للاسف ساقط عندكم من حيث الاسناد الا ان تثبت لي ان الرواه مسلمين وان قلت لي انا اثبت لك كفرهم .. فااقول لك عندكم شروطكم لاتنافي الكفر وفساد المذهب .. فلذلك عندما اقرأ في كتبكم فيجب علي ان ابحث عن من قال بااسلام وايمان رواتكم ) ..
ننتظر جوابكم ..
وعلى العموم اجبته باننا ننقل الحديث عن السني طالما انه ثقة .. وأفهمته الثقة هو الصدوق وان كان مجهول العدالة ..
لكنه لم يقتنع وحاججني بابراهيم بن هاشم .. فرجعت إلى معجم رجال الحديث ووجدت السيد رحمه الله يوثقه أستناداً إلى توثيق ابنه ..
لكنه قال بان الشهيد الثاني من علمائنا لم ينص على توثيقه وقال بان القدماء لم ينصوا على عدالته ..
حقيقة انا لستُ قوياً في علم الرجال ولا أفقه شيء منه ..
نرجوا منكم المساعدة ..
والحمد لله رب العالمين .
الجواب:
الأخ مرتضى المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
1- هناك اسانيد متعددة لحديث السلسلة الذهبية فليس من الصحيح بطول الحديث إبطال احد أسانيده.
 وقال المناوي في فيض القدير 4/641 بعد ذكره للحديث: فعد أهل المحابر والدوواوين الذين يكتبون فأنافوا على عشرين الفٍ فالحديث مقطوع به عند العلماء ولم يناقش به احد ولذا لا يصح الاختلاف في الحديث بان هذا الراوي ضعيف أو سني أو شيعي بعد ثبوت قبوله وقطعيته عند الفريقين.
2- نحن لا نكفر أهل السنة وكما قلت له ان كان الراوي من أهل السنة الثقات فاننا نأخذ بحديثه ويسمى هذا القسم من الحديث الحديث الموثق.
3- ان احاديث الأئمة عليهم السلام ما هي الإّ أحاديث جدهم وقد قال الصادق حديثي حديث جدى فلا معنى لتكرار هذه المعزوفة من عدم وجود حديث صحيح إلى رسول الله صلى الله عليه وآله فنحن نقول أننا نأخذ أحاديثنا من أهل البيت فهم الذين حفظوا لنا سنة رسول الله (صلى الله عليه وآله) وهم يريدون منا أحاديث من بعض الصحابة المرتدين.
4- نستطيع الزام الطرف المخالف بالحديث المذكور من خلال اعتراف الراوي السني بذلك فاذا قبل الطرف المخالف صدور الحديث من هذا الراوي فنحن نستطيع الزامه لما يقول به.
5- حتى لو كان الحديث ضعيف السند لوجود هذا الراوي الذي افترضه ضعيفاً يصح جعله شاهداً أو مؤيداً لحديث بإسناد آخر.
واما قول الحر العاملي فارجع إلى الموقع الأسئلة العقائدية / الحديث / الرد على الحر العاملي في تصحيح الأحاديث وتضعيفها.
ودمتم في رعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال