الاسئلة و الأجوبة » فاطمة الزهراء (عليها السلام) » سبب عدم ذكر كسر ضلعها وإسقاط جنينها في خطبتها


عمار كاظم / السعودية
السؤال: سبب عدم ذكر كسر ضلعها وإسقاط جنينها في خطبتها
بعد التحية والتقدير
لماذا لم تذكر الزهراء مظلوميته (كسر الضلع اسقاط الجنينن) في الخطبة التي القاءته في المسجد ؟
لماذا ذكرت فدك ولم تذكر المظلومية وهي أهم؟
الجواب:
الأخ عمار المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
يمكن ان نتصور السبب في عدم ذكر الزهراء (عليها السلام) لمظلومية كسر الضلع وإسقاط الجنين في خطبتها من عدّة وجوه:
1- لا معنى أن تشتكي فاطمة (عليها السلام) من ظالميها عند ظالميها.
2- ان اثبات حقها في كسر الضلع واسقاط المحسن اصعب من المطالبة بفدك التي عرف المسلمون أنها نحلة لها من رسول الله (صلى الله عليه وآله), بينما يمكن أن ينكر القوم بسهولة أن السبب في اسقاط المحن ليس هم بل بسبب امر آخر,ولا تستطيع الزهراء (عليها السلام) أن تثبت كسر ضلعها فان ما تحس به من الألم قد لا يصدقها احد عليه ذلك فيصير كلامها مجرد دعوى بغير دليل.
3- إنّ فدك حق فيه نفع عام لها ولورثتها ولزوجها,وفيه دعم لحق زوجها في الإمامة,فهي بطلبها لفدك تريد ان تسلب الشرعية عن أعمال القوم بخلاف المطالبة بحقها خاصة من كسر ضلعها وإسقاط جنينها فإنها (سلام الله عليها) أصبر على حقها من الصبر على حق الله ورسوله ووليه.
4- انها سلام الله عليها كانت تخفي كسر ضلعها حتى على أمير المؤمنين (عليه السلام) فذكره في الخطبة معناه إشاعته وهي لا تريد ذلك.
ودمتم في رعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال