×
المركز
الأسئلة العقائدية
المكتبة العقائدية
المستبصرون
الشيعة والتشيع
الندوات العقائدية
سجل الزوار
{sitename}
الآراء الواردة في موقع مركز الأبحاث العقائدية لاتمثل بالضرورة رأي سماحة السيد السيستاني (دام ظله)

أدوات الخط: تكبير افتراضي تصغير

دفاع علي (عليه السلام) عن الزهراء (عليها السلام)


السؤال / حنان اللامي / العراق
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
لقد وجه لي سؤال من احدى المنتديات الوهابية واريد المساعدة في الاجابة
كيف ترد على من يقول لك ؟؟ هناك فرق بين موقف الإمام الحسين عندما ترك ولده علي الأكبر في ساحة المعركة وذهب ليرد أخته زينب ؟؟ وبين امير المؤمنين في دخول القوم على بيت فاطمة وهي تضرب أمامه وسكت !! ماهو السر في ذلك وكيف تفسره ؟؟.
ودمتم برعاية المولى وجزاكم الله خير الجزاء
الجواب
الأخت حنان اللامي المحترمة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
إنّ الإعتقاد أنّ علياً عليه السلام لم يدافع عن الزهراء عليها السلام خطأ، فالذي عليه المصادر الصحيحة والمعتبرة أن علياً عليه السلام دافع عن الزهراء عليها السلام، لكنه لم يثأر ولم ينتقم لها لأنّه موصى بعدم استخدام السيف والقتال.
ففي كتاب سليم بن قيس ص15 قال: (فوثب علي عليه السلام فأخذ بتلابيبه ثم نتره فصرعه ووجأ أنفه ورقبته وهم بقتله فذكر قول رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وما أوصاه به فقال: (والذي كرم محمداً بالنبوة يا بن صهاك لولا كتاب من الله سبق وعهد عهده الي رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم لعلمت أنك لا تدخل بيتي).
ودمتم برعاية الله