الاسئلة و الأجوبة » القرآن وتفسيره » معنى قوله تعالى (وقال صوابا)


علي جاني / العراق
السؤال: معنى قوله تعالى (وقال صوابا)
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ما المقصود من قوله ﴿ يَومَ يَقُومُ الرُّوحُ وَالمَلَائِكَةُ صَفًّا لَا يَتَكَلَّمُونَ إِلَّا مَن أَذِنَ لَهُ الرَّحمَنُ وَقَالَ صَوَابًا ﴾ والنكتة في قوله ﴿ وَقَالَ صَوَابًا ﴾ ما ومن المقصود .
ودمتم مسددين
الجواب:
الأخ علي جاني المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
قال صاحب تفسير الميزان: عن قوله تعالى: ﴿ وَقَالَ صَوَاباً ﴾ (النبأ:38)، أي قال قولاً صوابا لا يشوبه خطأ، وهو الحق الذي لا يداخله باطل، والجملة في الحقيقة قيد للاذن كأنه قيل: إلا من أذن له الرحمن ولا يأذن إلا لمن قال صوابا، فالآية في معنى قوله تعالى: ﴿ وَلَا يَملِكُ الَّذِينَ يَدعُونَ مِن دُونِهِ الشَّفَاعَةَ إِلَّا مَن شَهِدَ بِالحَقِّ وَهُم يَعلَمُونَ ﴾ (الزخرف:86).
وفي تفسير الآصفي (2/1399) نقل رواية عن الكافي يقول فيها الإمام: (ونحن والله المأذون لهم يوم القيامة والقائلون صوابا قيل: وما تقولون إذا تكلمتم قال: نمجد ربنا ونصلي على نبينا ونشفع لشيعتنا ولا يردنا ربنا).
ودمتم برعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال