الاسئلة و الأجوبة » الكتب » تفسير الإمام العسكري (عليه السلام) وصحّة نسبته إليه


حسين علاء / العراق
السؤال: تفسير الإمام العسكري (عليه السلام) وصحّة نسبته إليه
السلام عليكم
هل ان التفسير المنسوب للامام العسكري له عليه السلام ام لا
حفظكم الله
الجواب:

الأخ حسين علاء المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
هناك كلام كثير في أراء العلماء النافين لهذا التفسير والمثبتين له وإليك ملخص الكلام:
إن للنافين أدلة ثلاثة (مع إجابات على هذه الأدلة النافية ):

أولاً: شهادة قسم من متن الكتاب بكذبه وعدم إعتباره وجوابه: إن العلم بصدور بعض الكتاب من المعصوم لا يوجب الحكم بكذب كله.

ثانياً: تضعيف إبن الغضائري رواة الكتاب, أي محمد بن القاسم, والرجلين ألآخرين, وجوابه هو معارض بإعتماد الصدوق عليهم والترضي والترحم على محمد بن القاسم والرجلين الآخرين.وجوابه : هو معارض بإعتماد الصدوق عليهم والترضي والترحم على محمد بن القاسم عند ذكره وأيضا نقل رواياتهم في الفقيه مع إنه التزم بأن لا يروي فيه إلا ما كان حجة بينه وبين ربه إلا أن يقال إعتقاده بأن متن تلك الرواية حجة لا يستلزم إعتقاده بكون رواته ثقات.

ثالثاً: عدم توثيق رواة الكتاب في الكتب الرجالية وإعتماد الصدوق على بعض رواياته, لا يدل على توثيقه إياهم وهذا الدليل كاف ظاهرا للحكم بضعف روايته - لا كونها موضوعة - إلا إذا أحرزنا من غير جهة السند اعتبار بعضها وكونها موثوقة الصدور كما قال الشيخ ألأنصاري في ذيل خبر:أما من كان من الفقهاء... وإلا إذا أحرزنا موضوعية بعضها الآخر أو تحريفه أو تصحيفه... كما في خبر الحجاج المذكور آنفا فتحصل أن لا دليل على الوضع كليا, ولا الصدور من المعصوم عليه السلام كليا بل أمر بين ألأمرين فيكون التفسير المنسوب إلى الإمام العسكري عليه السلام كسائر كتبنا الحديثية, فيه صحيح ومعقول وضعيف ومردود ويحتاج الرد والقبول بالنسبة إلى كل رواية من رواياته إلى البحث والتحقيق وتحصيل القرائن والله العالم. أنظر الخاتمة التي كتبها السيد ألأبطحي لتفسير ألأمام العسكري عليه السلام.
ودمتم برعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال