الاسئلة و الأجوبة » الإسراء والمعراج » الإسراء إلى بيت المقدس


حاتم كريم / العراق
السؤال: الإسراء إلى بيت المقدس
هناك رأي يقول: أنّ المسجد الأقصى هو مسجد الكوفة بناء على رواية تروى عن إمام الهدى أمير المؤمنين عليّ بن أبي طالب(عليه السلام)، راجين بيان صحّة أو عدم صحّة هذا الرأي، وأن يصحب الجواب بروايات عن النبيّ(صلّى الله عليه وآله وسلّم) وعترته الطاهرة.
الجواب:

الأخ حاتم المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
هناك روايات تشير إلى أنّ النبيّ(صلّى الله عليه وآله وسلّم) أُسري به إلى بيت المقدس(1)، وروايات أُخر تذكر أنّه مُرّ به على مسجد الكوفة فصلّى فيه(2)، ويمكن الجمع: بأنّ المرور على مسجد الكوفة كان في الطريق إلى المسجد الأقصى.

نعم, هناك رواية تشير إلى أنّ المسجد الأقصى هو مكان في السماء(3)، ولكن هذه الرواية لا تقول: أنّ النبيّ(صلّى الله عليه وآله وسلّم) لم يصل إلى بيت المقدس, ولذا فهي لا تعارض الروايات التي تشير إلى إسراء النبيّ(صلّى الله عليه وآله وسلّم) إلى بيت المقدس.
ودمتم في رعاية الله

(1) انظر: الكافي 8: 120 حديث (93)، 8: 364 حديث (555)، أمالي الصدوق: 533 المجلس(69) حديث (719)، روضة الواعظين: 56.
(2) من لا يحضره الفقيه 1: 231 حديث (695).
(3) تفسير العيّاشي 2: 279 تفسير سورة الإسراء حديث (13)، تفسير القمّي 2: 243 سورة ص.

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال