الاسئلة و الأجوبة » النبي إبراهيم (عليه السلام) » كيف يأمر إبراهيم (عليه السلام) بقتل ابنه ؟


علي العريان / الكويت
السؤال: كيف يأمر إبراهيم (عليه السلام) بقتل ابنه ؟
إذا كان العقل يستقل بإدراك أن قتل النفس المحترمة قبيح فكيف أمر الله تعالى نبيه إبراهيم (عليه السلام) بقتل ابنه؟ و كيف نذر أبو طالب (عليه السلام) أن يقتل أحد أبنائه؟
و ما رأيكم بمن يقول بأن هذه من أوجه التشابه بين الإسلام و الديانات البدائية الوثنية التي كانت بعض طقوسها تقتضي تقديم الأضاحي البشرية؟
الجواب:
الأخ علي العريان المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
إن القتل للنفس المحترمة ليس قبحه قبحا ذاتيا بل إن قتل النفس المحترمة فيها مقتضى للقبح فإذا وجد مانع من كونه قبيحا يمكن أن يصير حسنا فإذا طرأ عليه عنوان كونه إختبارا أو إمتحانا صار ذلك مانعا من كونه قبيحا.
وأما عبد المطلب فلم يكن فعله من عند نفسه بل كان ذلك من عند الله تعالى كما هو الحال مع إبراهيم عليه السلام والى ذلك أشار أبو الحسن الرضا عليه السلام بقوله(...ولولا إن عبد المطلب كان حجة وإن عزمه على أبنه عبد الله شبيه بعزم إبراهيم عليه السلام على ذبح إبنه إسماعيل عليه السلام لما افتخر النبي صلى الله عليه وآله بالإنتساب إليهما لأجل أنهما الذبيحان في قوله (عليه السلام): (( أنا إبن الذبيحين )) والعلة التي من أجلها رفع الله الذبح عن إسماعيل هي العلة التي من أجلها رفع الذبح عن عبد الله وهي كون النبي صلى الله عليه وآله والأئمة في صلبهما...).
ودمتم برعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال