الاسئلة و الأجوبة » الاجتهاد والتقليد » التقليد هو رجوع إلى أهل الاختصاص


حسين عبد الحكيم / العراق
السؤال: التقليد هو رجوع إلى أهل الاختصاص
ما حكم الشيعي الذي يعتقد أنّ الإسلام واحد ولا حاجة للانتماء إلى أيّ مذهب، وأنّ أهمّ شيء في الإسلام: الإيمان بالله والرسول والملائكة والقرآن الكريم، وأن يؤدّي الفروض التي فرضها الله سبحانه وتعالى، ولا داعي لتقليد أيّ شخص، وانّما يلتزم بالاقتداء برسول الله(صلّى الله عليه وآله وسلّم)، كما جاء بالقران الكريم: (( وَمَا آتَاكُمُ الرَّسُولُ فَخُذُوهُ وَمَا نَهَاكُم عَنهُ فَانتَهُوا )) (الحشر:7)؟
الجواب:
الاخ حسين المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
نحن نعتقد في مذهب أهل البيت(عليهم السلام) أنّ هذا المقدار من العقيدة ناقص يحتاج إلى أمور أُخرى غابت عنك وهي موجودة في القرآن والسُنّة النبوّية، لكنّك بفهمك الساذج لم تستطع الوصول إليها، ونحن ليس لدينا مشكلة في عدم تقليدك لأيّ عالمٍ، ولكن عليك الوصول إلى الأحكام الشرعية التي فرضها الله عليك جميعاً، فإذا استطعت من خلال البحث في القرآن والسُنّة النبوّية الوصول إلى جميع الأحكام المكلّف بها، والعقائد الحقّة التي لا بدّ من الاعتقاد بها، فلا حاجة إلى التقليد، إنّما يحتاج إلى التقليد من كان غير قادر على الوصول إلى جميع أحكام الإسلام، فإذا كنت من القادرين على ذلك فلا داعي إلى التقليد.
ولكي تتّضح لك الصورة أكثر نقول: إنّك إذا لم تحتج إلى أهل الاختصاص فبإمكانك القول أنّك لا تحتاج إلى الطبيب لمعالجة نفسك، والمهندس لبناء بيتك، والنجار لعمل الدولاب، وهكذا؛ لأنّك تجيد هذه الحرف، كذلك التقليد، فما هو إلاّ رجوع إلى أهل الاختصاص، فإن كنت تجيد ذلك فلا داعي للرجوع إلى أهل الاختصاص.
ودمتم في رعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال