الاسئلة و الأجوبة » سلمان المحمدي(سلام الله علیه) » توليه من قبل عمر على المدائن


جابر علي / السعودية
السؤال: توليه من قبل عمر على المدائن
سلمان الفارسي (رضوان الله عليه ) شخصية نحترمها. ذكر لنا التاريخ انه كان والي للمدائن في عهد عمر؟ كيف قبل هذا المنصب من عمر؟
الجواب:
الأخ جابر المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
إن سلمان الفارسي (رضوان الله عليه) ذو الإيمان الراسخ والبالغ فيه أقصى درجات الكمال لا يصدر منه فعل إلا ويكون عارفاً به وبجوازه فهو من أهل بيت المعرفة، فمثل هذا العمل وهو التولية على المدائن لابد أن يكون باذن ورضا الإمام أمير المؤمنين (عليه السلام)، فسلمان المتابع للإمام (ع) في الصغيرة والكبيرة لابد أن يكون هذا الأمر صادراً عن رضا الإمام (عليه السلام).
يقول العاملي في (الصراط المستقيم) : ((وأما توليته فالظاهر انها كانت باذن علي عليه السلام لأنّ الحق له ولو أمكنه تولية جميع أصحابه عن أمره وجب عليه)).
ويظهر ما قلناه من قول سلمان في رسالة بعثها إلى عمر بعد اعتراض عمر عليه في رسالة وجهها إليه فقال سلمان: ((... اعلم أني لم أتوجه أسوسهم وأقيم حدود الله فيهم إلا بارشاد دليل عالم فنهجت فيهم بنهجه وسرت فيهم بسيرته)). وكان كلامه هذا إشارة إلى أمير المؤمنين علي (عليه السلام).
ودمتم في رعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال