الاسئلة و الأجوبة » سلمان المحمدي(سلام الله علیه) » حقيقة سلمان المحمدي(سلام الله عليه)


نجوى النابلسي / سوريا
السؤال: حقيقة سلمان المحمدي(سلام الله عليه)
تحية طيبة والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
قرأت عن سلمان الفارسي بأن الجنة هي قلب سلمان وعلى ما فهمت من كتابهم هذا أنهم يعتقدون بحلول المسيح عليه السلام فيه وأنه وصل مرحلة العقل الكامل
والحقيقة شعرت بكثير من الشطط في أقوالهم فما حقيقة سلمان؟
أعلم أنه من أهل البيت فهل هو أحد الأئمة أيضاً؟
الجواب:
الأخت نجوى المحترمة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
سلمان المحمدي (سلام الله عليه) صحابي جليل عرف بولائه وانقطاعه إلى النبي (صلى الله عليه و آله) وأهل بيته الكرام (عليهم السلام) وذوبانه في محبتهم وطاعتهم حتى قال الرسول الأعظم (صلى عليه و آله ) فيه: (سلمان منا أهل البيت). وكان لإسلامه قصة قد يستفاد منها صحة الدعوى بأنه (سلام الله عليه) كان أحد أوصياء نبي الله عيسى(عليه السلام)، وقد ورد في بعض الروايات عن الإمام الصادق (عليه السلام): (ان سلمان كان محدّثاً، يحدثه ملك كريم). وفي رواية عن أمير المؤمنين (عليه السلام): (أن سلمان الفارسي كلقمان الحكيم).
وهو(سلام الله عليه) ليس أحد الأئمة المعصومين المنصوص على طاعتهم وولائهم عند الشيعة الإمامية، وإنما هو ركن مهم وقطب من أقطاب التشيع في صدر الرسالة الأول.
ودمتم في رعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال