الاسئلة و الأجوبة » مصحف فاطمة (عليها السلام) » هل الحوادث الحالية موجودة في المصحف


صبا حامد حسين / العراق
السؤال: هل الحوادث الحالية موجودة في المصحف
هل تكلم اللوح عن الأحداث التي جرت في العراق وعن علامات الساعة
الجواب:
الأخت صبا المحترمة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
حتما أن في مصحف فاطمة (عليها السلام) الشيء الكثير من ذلك، لأنه يتحدث عما يجري من الحوادث والنوازل التي تحصل الى يوم القيامة، لكن ما ظهر لنا منها عن طريق الأئمة (عليهم السلام) الشيء القليل، ففي بعض الخطب والروايات أشاروا الى بعض الحوادث المستقبلية ولعلها أخذت من مصحف فاطمة (عليها السلام).
أما لوح فاطمة (عليها السلام) الذي نزل به الملك فان فيه أسماء المعصومين (عليهم السلام) وهو غير مصحف فاطمة (عليها السلام).
ودمتم في رعاية الله

محمد / السعودية
تعليق على الجواب (1)
اتمنى ان يتسع صدرك لما سأقول
ان المتأمل في إجابتك يلاحظ انك تتكلم عن شئ قد يكون ضرباً من الخيال فأنت تقول " لعلها أخذت من مصحف فاطمة " وهي دلالة على عدم ثبوت ماتقول أضف الى ذلك بأنك لم تثبت بحجة دامغة ماتقول كيف تتكلم عن شئ غير محسوس الناس يريدون برهان على ماتقول اين هذا المصحف وعلى ماذا يحتوي لا تقول يحتوي على الشئ الكثير بدون دليل يلمسه الناس او مرجع يستقوا منه ماأجبت به ثم كيف يكون هذا المصحف لايحتوي على آية قرآنية وهو مصحف فاطمة ريحانة سيد المرسلين وخاتم النبيين صلى الله عليه وسلم ايعقل انها لم تستشهد ولو بآية واحدة هذا فعل خيال .
لم تمكث بعد وفاة والدها عليه الصلاة والسلام طويلاً فلحقت به بعد أشهرٍ قليلة .
رحم الله ريحانة رسول الله صلى الله عليه وسلم رحمة واسعةً ... فقد زفت الى علي في رمضان .. وزفت الى الجنة في رمضان ايضاً
تحياتي
الجواب:
الأخ محمد المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أننا لا نستطيع الجزم بأن ما صدر من الأئمة(عليهم السلام) من الأخبار عن الحوادث المستقبلية هل أخذ من مصحف فاطمة(عليها السلام) أو أن لهم مصدر آخر لتلك المعلومات. وقد ذكرنا ذلك على سبيل الاحتمال، ونحن قلنا في الموقع أن ما ورد في المصحف هو من مختصات الأئمة (عليهم السلام) لذا فلا نستطيع التحدث عما فيه بأكثر مما اظهروه وما قالوا عنه، ثم أن المصحف لم يكن من كلام الزهراء(عليها السلام) بل كلام الملك الذي حدثها.
دمتم في رعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال