الاسئلة و الأجوبة » الإمام علي (عليه السلام) » سبب قتاله لاصحاب الجمل


حسين / السعودية
السؤال: سبب قتاله لاصحاب الجمل
أريد الرد على هذه الأسئلة وهي تتكلم عن حرب الجمل والتي وردت من بعض المغرضين وهي..
أين قال علي بن أبي طالب أن هؤلاء القتلي كانوا بسبب عائشة؟ ممكن أن تعطينا دليلا من فم علي بن أبي طالب علي أن هؤلاء القتلي كانوا بسبب عائشة؟ فأنتم من تقولون ذلك , فهل قال بذلك إمام زمانكم؟ حيث أن الخوارج يقولون بأن هؤلاء القتلي كانوا بس...بب علي بن أبي طالب الذي قاتل أمه عائشة وسباها وخان وصية الرسول فيها؟
إذا كانت عائشة هي المتسببة بهؤلاء القتلي كما تزعم أنت , فما هو الحد الشرعي الذي أقامه إمام الزمان عليها؟ ممكن أن تذكر لنا ما هي العقوبة التي أقامها علي بن أبي طالب علي من تسببت بقتل المسلمين؟ أليس هو إمام الزمان كما تزعمون , فما هي العقوبة التي أقامها علي بن أبي طالب علي من تسببت بقتل هؤلاء المسلمين كما تزعم؟
لماذا أرجع علي بن أبي طالب عائشة التي تسببت بقتل هؤلاء المسلمين معززة مكرمة إلي بيتها؟
لماذا أرجعها إلي البيت الذي فيه قبر رسوله عليه الصلاة والسلام , فكيف يستأمن علي بن أبي طالب الخارجة عن إمام زمانها ومتسببة بقتل المسلمين علي قبر رسوله؟ 5-أين قال علي ابن أبي طالب ما يلي : ((أنا إمام الزمان وعائشة خرجت عليّ فمعني ذلك أنها خرجت عن إمام زمانها))؟
نريد أن نقرأهذا الكلام من إمام الزمان نفسه ولا نريد أن نسمعه ممن يحكمون الأحكام ثم ينسبونها إلي علي ابن أبي طالب... فعلي ابن أبي طالب ليس قاصرا ولله الحمد لكي يتكلم غيره بلسانه..
أين حكم علي بن أبي طالب بأن السيدة عائشة خارجة عن إمام زمانها؟ نريد أن نري هذا الحكم بأنفسنا ومن فم علي بن أبي طالب؟ نريد أن نري هذه العبارة من فم علي بن أبي طالب؟ أو الحسن؟ أو الحسين.... نريد أن نعرف هل قال أحد منهم بأن عائشة خرجت عن إمام زمانها...
فإذا لم يكن قد حكم أحدهم بهذا الحكم فمن أنتم حتي تحكموه؟ وإذا لم يقل علي بن أبي طالب هذا الكلام فمن أعطاكم الحق لكي تتكلموا نيابة عنه؟
الجواب:
الأخ حسين المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
1- لقد بين علي (عليه السلام) سبب قتاله لاهل الجمل بعدما قام إليه أبو بردة بن عوف الأزدي وكان عثمانيا تخلف عنه يوم الجمل وحضر معه صفين على ضعف نية في نصرته فقال : يا أمير المؤمنين أرأيت القتلى حول عائشة وطلحة والزبير بم قتلوا؟ فقال أمير المؤمنين عليه السلام بما قتلوا شيعتي وعمالي، وبقتلهم أخا ربيعة العبدي رحمه الله في عصابة من المسلمين قالوا : لا ننكث البيعة (كما نكثتم)، ولا نغدر كما غدرتم، فوثبوا عليهم فقتلوهم ظلما وعدوانا، فسألتهم أن يدفعوا إلي قتلة إخواني منهم أقتلهم بهم، ثم كتاب الله حكم بيني وبينهم، فأبوا علي وقاتلوني وفي أعناقهم بيعتي ودماء نحو ألف من شيعتي فقتلتهم بذلك، أفي شك أنت من ذلك؟ فقال : قد كنت في شك، فأما الآن فقد عرفت، واستبان لي خطأ القوم، فإنك أنت المهتدي المصيب.
2- ارجع الى موقعنا / الاسئلة العقائدية / الامام علي (عليه السلام) / حكم المحاربين لعلي (عليه السلام) وعلة رده لعائشة معززة مكرمة.
3- واما ارجاع عائشة الى بيتها فليس فيه خوف على قبر رسول الله لان عائشة وان فعلت ما فعلت الا انها لا تتجاوز على قبر رسول الله (صلى الله عليه واله وسلم) فليس من مصلحتها الاساءة الى القبر ثم ان القبر لم يكن في بيتها كما يتوهم المخالفون بل الثابت عندنا انه في بيت فاطمة عليها السلام.
ودمتم برعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال