×
المركز
الأسئلة العقائدية
المكتبة العقائدية
المستبصرون
الشيعة والتشيع
الندوات العقائدية
سجل الزوار
{sitename}
الآراء الواردة في موقع مركز الأبحاث العقائدية لاتمثل بالضرورة رأي سماحة السيد السيستاني (دام ظله)

أدوات الخط: تكبير افتراضي تصغير

صفاته الذاتية هي عين الذات من دون فرق


السؤال / علي الامير / العراق
سلام عليكم ورحمة الله وبركاته
وانا أقرا اجابتكم جاء في ذهني قول المعصوم عليه السلام (لشهادة كلّ صفة أنّها غير الموصوف، وشهادة كلّ موصوف أنّه غير الصفة)
فاكيف نوفق ونفهم قول امير المؤمنين عليها سلام الله
ومن ثم بين قولكم التالي اقتبسه لكم
وهكذا بقية الصفات فذاته صفاته، وصفاته ذاته
انتهى
ارجو توضيح وفقكم الله مشكورين
الجواب
الأخ علي الامير المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
لا تعارض بين قول امير المؤمنين (عليه السلام) وما اوضحناه في اجابتنا، فكل صفة هي غير الموصوف من جهة المفهوم، وهكذا كل موصوف هو غير الصفة من جهة المفهوم، وأما من جهة المصداق، فأن بعض صفاته عز وجل كالعلم والحياة والقدرة هي عين ذاته بلا اختلاف،فعلمه هو ذاته وحياته هي ذاته مصداقا، وان اختلف مفهوم الذات عن مفهوم العلم والحياة . ومعنى الاتحاد المصداقي او الاتحاد الذاتي بين الصفة والموصوف، ان ذاته عز وجل علم، وذاته قدرة، وذاته حياة، لا انه عالم بعلم ليس ذاته، ولا انه قادر بقدرة ليست ذاته، ولا حي بحياة ليست ذاته، لانه ان كان عالما بعلم اضافي من خارج ذاته تتركب ذاته، او تتعدد، وهكذا في القدرة والحياة، فلاحظ .
ودمتم في رعاية الله