الاسئلة و الأجوبة » الإمام علي (عليه السلام) » مبيته(عليه السلام) في فراش النبي(صلى الله عليه وآله) تعد منقبة كبيرة له


حميد الملا / البحرين
السؤال: مبيته(عليه السلام) في فراش النبي(صلى الله عليه وآله) تعد منقبة كبيرة له
ما هي أبعاد مبيت الإمام علي (ع) في فراش النبي (ص). بالتفصيل؟
ولماذا أُعتبرت من المناقب الكبيرة لأمير المؤمنين؟
الجواب:
الأخ حميد المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
لا شك ان الذي يعرض نفسه للقتل من اجل الاخرين يعد هذا العمل عملا كبيرا ومنقبة لا نظير لها، فما كل احد يستطيع ان يضحي بنفسه من اجل الاخرين.
وعلي(عليه السلام) عندما بات في فراش النبيّ(صلى الله عليه وآله وسلم) وضع نفسه في موضع القتل، فالمشركون يريدون قتل النبي(صلى الله عليه وآله وسلم) الذين يتصورونه هو الموجود في الفراش، فوضع علي(عليه السلام) نفسه موضع النبي تعد تضحية ليس لها نظير حتى باهى الله سبحانه وتعالى به الملائكة.
ففي حلية الابرار 1/194قال :  أوحى الله عز وجل إلى جبرائيل وميكائيل عليهما السلام أني قد آخيت بينكما وجعلت عمر أحدكما أطول من عمر صاحبه، فأيكما يؤثر أخاه ؟ وكلاهما كرها الموت، فأوحى الله إليهما عبداي ألا كنتما مثل وليي علي آخيت بينه وبين محمد نبيي، فآثره بالحياة على نفسه ؟ ثم ظل، أو قال : رقد على فراشه يقيه بنفسه  إهبطا إلى الأرض جميعا  فاحفظاه من عدوه .
فهبط جبرئيل فجلس عند رأسه، وميكائيل عند رجليه، وجعل جبرئيل يقول : بخ بخ من مثلك يا ابن أبي طالب ؟ ! والله عز وجل يباهي بك الملائكة . قال : فأنزل الله عز وجل في علي عليه السلام وما كان من مبيته على فراش رسول الله صلى الله عليه وآله  ( ومن الناس من يشري نفسه ابتغاء مرضات الله والله رؤوف بالعباد ).
ودمتم في رعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال