الاسئلة و الأجوبة » الإمام الحسين (عليه السلام) » معنى كونه عرياناً


صالح / السعودية
السؤال: معنى كونه عرياناً
ماذا يقصد من كلمة "عريان" بالنسبة للامام الحسين عليه السلام التي نسمعها في اخبار واقعة كربلاء ومن خطباء المنابر الحسينية وشعراء أهل البيت عليهم السلام؟
الجواب:
الأخ صالح المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
المقصود من عريان انه سلام الله عليه سلبت ثيابه ولم يبق عليه سروال ولكن بعض الاعداء اراد ان يسلب السروال ايضا فلم يقدر على ذلك ففي مقتل الحسين (عليه السلام) للخوارزمي قال:-ورئي رجل بلا يدين ولا رجلين وهو أعمى يقول : ربي نجني من النار، فقيل له : لم تبق عليك عقوبة وأنت تسأل النجاة من النار ؟ قال : إني كنت فيمن قاتل الحسين بن علي في كربلاء، فلما قتل رأيت عليه سراويل وتكة حسنة، وذلك بعد ما سلبه الناس فأردت أن انتزع التكة فرفع يده اليمنى ووضعها على التكة فلم أقدر على دفعها فقطعت يمينه، ثم أردت انتزاع التكة فرفع شماله ووضعها على التكة فلم أقدر على دفعها فقطعت شماله، ثم هممت بنزع السراويل فسمعت زلزلة فخفت وتركته فألقى الله على النوم فنمت بين القتلى فرأيت كأن النبي محمدا صلى الله عليه وآله أقبل ومعه علي وفاطمة والحسن عليهما السلام، فأخذوا رأس الحسين فقبلته فاطمة وقالت : يا بني قتلوك قتلهم الله، وكأنه يقول : ذبحني شمر وقطع يدي هذا النائم وأشار إلى، فقالت فاطمة قطع الله يديك ورجليك وأعمى بصرك وأدخلك النار، فانتبهت وأنا لا أبصر شيئا ثم سقطت يداي ورجلاي مني فلم يبق من دعائها إلا النار .
ودمتم في رعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال