الاسئلة و الأجوبة » النصب والنواصب » كيف تفهم بعض الروايات مع المعنى الاصطلاحي للنصب


محمد المقداد / امريكا
السؤال: كيف تفهم بعض الروايات مع المعنى الاصطلاحي للنصب

الكثير من المشنعين يستدلون برواية في الكافي للصادق عليه السلام لاثبات ان ابا حنيفة وكل اهل السنة هم نواصب في نظر الشيعة.. والرواية هي:

الكافي : علي، عن أبيه عن الحسن بن علي، عن أبي جعفر الصائغ، عن محمد بن مسلم قال : دخلت على أبي عبد الله وعنده أبو حنيفة فقلت له : جعلت فداك رأيت رؤيا عجيبة فقال : يا ابن مسلم هاتها فان العالم بها جالس وأومأ بيده إلى أبي حنيفة قال : فقلت : رأيت كأني دخلت داري وإذا أهلي قد خرجت علي فكسرت جوزا كثيرا، ونثرته علي فتعجبت من هذه الرؤيا، فقال أبو حنيفة : أنت رجل تخاصم وتجادل لئاما في مواريث أهلك فبعد نصب شديد تنال حاجتك منها إن شاء الله فقال أبو عبد الله : أصبت والله يا أبا حنيفة .
قال : ثم خرج أبو حنيفة من عنده فقلت : جعلت فداك إني كرهت تعبير هذا الناصب فقال : يا ابن مسلم لا يسؤك الله، فما يواطئ تعبيرهم تعبيرنا، ولا تعبيرنا تعبيرهم، وليس التعبير كما عبره، قال : فقلت له : جعلت فداك فقولك أصبت وتحلف عليه وهو مخطئ !؟ قال : نعم، حلفت عليه أنه أصاب الخطاء قال : فقلت له : فما تأولها قال : يا ابن مسلم إنك تتمتع بامرأة فتعلم بها أهلك فتخرق عليك ثيابا جددا، فان القشر كسوة اللب قال ابن مسلم : فوالله ما كان بين تعبيره وتصحيح الرؤيا، إلا صبيحة الجمعة، فلما كان غداة الجمعة، أنا جالس بالباب إذ مرت بي جارية فأعجبتني فأمرت غلامي فردها ثم أدخلها داري فتمتعت بها فأحست بي وبها أهلي فدخلت علينا البيت، فبادرت الجارية نحو الباب فبقيت أنا فمزقت علي ثيابا جددا كنت ألبسها في الأعياد .

ما تفنيدكم للرواية.. نطلب منكم بحثاً حول هذا الموضوع من ناحية السند والمتن ان سمحتم.. هل فعلاً الصادق عليه السلام يعتبر ابا حنيفة ناصبياً؟

الجواب:
الاخ محمد المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بغض النظر عن سند الرواية يمكن القول بان وصف ابي حنيفة كونه ناصبيا كان صادرا من السائل لا من الامام وبذلك لا يعد ذلك صحيحا في حقه ولكن قد يجاب بان سكوت الامام (عليه السلام) وعدم اعتراضه على هذا الوصف دال على قبوله به ولكن قد يجاب عن هذا ان هناك معنى اصطلاحيا للنصب يترتب عليه بعض الاحكام الشرعية وهو غير مراد للسائل بل اراد النصب بالمعنى الاعم الشامل لكل من قدم الخلفاء على علي (عليه السلام) والوارد في بعض الروايات ولكن هذا المعنى لا يترتب عليه الاحكام الشرعية التي هي تصب على المعنى الاصطلاحي المعروف لدى الفقهاء .
ودمتم في رعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال