الاسئلة و الأجوبة » الدعاء » من هي ام داود؟


الهام / العراق
السؤال: من هي ام داود؟
السلام عليكم
سؤلت عن دعاء ام داود في منتصف رجب ومن هي ام داود اذا كان بالامكان بعض المعلومات عنها ولكم خالص التحية
الجواب:
الأخت الهام المحترمة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
في إقبال الأعمال  للسيد ابن طاووس  ج 3 - ص 239 قال:
اعلم أن هذا الدعاء الذي نذكره في هذا الفصل دعاء عظيم الفضل، معروف بدعاء أم داود، وهي جدتنا الصالحة المعروفة بأم خالد البربرية، أم جدنا داود بن الحسن بن الحسن ابن مولانا علي بن أبي طالب أمير المؤمنين عليه السلام، وكان خليفة ذلك الوقت قد خافه على خلافته، ثم ظهر له براءة ساحته فأطلقه من دون آل أبي  طالب الذين قبض  عليهم، وسيأتي شرح حال قبضها ولدها جدنا داود، وحديث الدعاء الذي استجابه الله جل جلاله منها رضي الله عنها، وجمع شملها به، بعد بعد العهود . فأما حديث أنها أم داود جدنا، وأن اسمها أم خالد البربرية كمل الله لها مراضيه الإلهية، فإنه معلوم عند العلماء ومتواتر بين الفضلاء . منهم أبو نصر سهل بن عبد الله البخاري النسابة فقال في كتاب سر أنساب العلويين ما هذا لفظه : وأبو سليمان داود بن الحسن بن الحسن بن علي بن أبي طالب عليه السلام أمه أم ولد تدعا أم خالد البربرية . أقول : وكتب الأنساب وغيرها من الطرق العلية قد تضمنت وصف ذلك على الوجوه المرضية . وأما حديث أن جدتنا هذه أم داود، وهي صاحبة دعاء يوم النصف من رجب، فهو أيضا من الأمور المعلومات عند العارفين بالأنساب والروايات، ولكنا نذكر منه كلمات عن أفضل علماء الأنساب في زمانه علي بن محمد العمري تغمده الله بغفرانه فقال في الكتاب المبسوط في الأنساب ما هذا لفظه : وولد داود بن الحسن بن الحسن بن علي بن أبي طالب عليه السلام أمه أم ولد، وكانت امرأة صالحة، وإليها ينسب دعاء أم داود . قال شيخ الشرف في كتاب تشجير تهذيب الأنساب أيضا، ونقلته من خطه عند ذكر جدنا داود ما هذا لفظه : لام ولد، إليها ينسب دعاء أم داود . وقال ابن ميمون النسابة الواسطي في مشجره إلى ذكر جدتنا أم داود : أنها تكنى أم خالد، إليها يعزى دعاء أم داود .
ودمتم في رعاية الله

حسين بن علي / البحرين
تعليق على الجواب (1)
هل يصح أنها مرضعة الإمام الصادق (عليه السلام) كما هو مشهور ؟
الجواب:
الأخ حسين المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ذكر ذلك علي بن طاووس في إقبال الأعمال ج 3 ص 241حيث قال:
أن المنصور لما حبس عبد الله بن الحسن وجماعة من آل أبي طالب وقتل ولديه محمدا وإبراهيم، أخذ داود بن الحسن بن الحسن - وهو ابن داية أبي عبد الله جعفر بن محمد الصادق صلوات الله عليه، لأن أم داود أرضعت الصادق عليه السلام منها بلبن ولدها داود - وحمله مكبلا بالحديد .
ويكفي قول ابن طاووس هذا لاثبات الرضاعة فهو من ذرية داود واهل البيت ادرى بما فيه واكد هذا القول عبد الكريم بن طاووس حيث قال في فرحة الغري ص22:
وجدهم داود كان أخا للإمام جعفر الصادق (عليه السلام) من الرضاعة، من أمه أم خالد البربرية التي ينسب إليها دعاء أم داود كما صرح به السيد علي بن طاووس في الاقبال .
ودمتم في رعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال