الاسئلة و الأجوبة » النبي موسى (عليه السلام) » لماذا ورد الخطاب له (برسالاتي) على نحو الجمع


ام عباس / الكويت
السؤال: لماذا ورد الخطاب له (برسالاتي) على نحو الجمع
قال تعالى ي سورة الأعراف آية 144 (( قال يا موسى إني اصطفيتك على الناس برسالاتي و بكلامي فخذ ما آتيتك و كن من الشاكرين )).
والرسالة هي الشريعة، وقد اختص الله تعالى نبيه موسى بالشريعة اليهودية، فلماذا جاءت في الآية بصيغة الجمع؟
الجواب:
الأخت ام عباس المحترمة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
جاء في تفسير الميزان 8/243 ان المراد بالرسالات هو ما حمل من الأوامر والنواهي الإلهية من المعارف والحكم والشرائع ليبلغه الناس سواءاً كان التحميل بواسطة ملك أم بتكليم بلا واسطة ملك فهي غير الكلام وإن حملت بكلام فإن الكلام أمر ، والمعاني التي يتلقاها السامع منه أمر آخر .
وفي تفسير الاصفى قال المراد بالرسالات اسفار التوراة كما ذكر ذلك الزمخشري في الكاشف 2/116 والطبري في تفسير جوامع الجامع 1/701 وفي تفسير التبيان 4/538 قال وكان المعنى على الجمع لانه مرسل لضروب من الرسالة .
ودمتم في رعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال