الاسئلة و الأجوبة » الإمام المهدي المنتظر (عجل الله فرجه) » رواية قول الجاهل :لو كان هذا من ذرية محمد (صلى الله عليه وآله) لرحم


موالية / الكويت
السؤال: رواية قول الجاهل :لو كان هذا من ذرية محمد (صلى الله عليه وآله) لرحم

قرات في كتب عن ظهور الامام المهدي عجل الله تعالى فرجه الشريف أنه سيقيم العدل باقامة الحدود و قتل الظالمين و المنافقين و أن قسم ممن كانوا يوالون أهل البيت سينكرونه و يتبرؤون منه عندما يرون الدماء التي سيسفكها بالحق مثل هذه

الرواية
الغيبة - الشيخ الطوسي - الصفحة ١٨٨
149 - أحمد بن إدريس، عن علي بن الفضل، عن أحمد بن عثمان، عن أحمد بن رزق، عن يحيى بن العلاء الرازي، قال: سمعت أبا عبد الله عليه السلام يقول:
ينتج الله تعالى في هذه الأمة رجلا مني وأنا منه، يسوق الله تعالى به بركات السماوات والأرض، فينزل السماء قطرها، ويخرج الأرض بذرها، وتأمن وحوشها وسباعها، ويملا الأرض قسطا وعدلا كما ملئت ظلما وجورا، ويقتل حتى يقول الجاهل: لو كان هذا من ذرية محمد صلى الله عليه وآله وسلم لرحم .

فهل هي صحيحة السند و المتن و هل لها شواهد أخرى أرجو ذكرها
مع جزيل الشكر و التقدير

الجواب:
الأخت موالية المحترمة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ان السند المذكور في الرواية المتقدمة لم تثبت صحته لعدم ذكر علي بن الفضل واحمد بن عثمان في كتب الرجال اما المتن فهو مقبول ولا اشكال فيه لان الامام المهدي (عجل الله فرجه) لابد له ان يقيم العدالة على وجه الارض ولا سبيل الى ذلك في مواجهة الظالمين غير القتل اما عبارة (لو كان هذا من ذرية محمد (صلى الله عليه واله) لرحم) فهذه مقولة الجاهل كما عبرت الرواية( حتى يقول الجاهل) والا فالامام (عجل الله فرجه) هو كرسول الله (صلى الله عليه واله وسلم) رحمة للعالمين وهذا لا يتنافى مع استخدامه للقوة والسلاح عندما يتطلب الامر ذلك حيث لا تنفع سياسة اللين مع الظالمين ويشهد بصحة مضمون الرواية ما ورد من ان الامام (عجل الله فرجه) سوف يحكم بحكم داود ولا يسال البينة وهذا معناه انه يحسم كل الامور وان كان ذلك بالقتل فلاحظ مثلا ما ورد في كمال الدين وتمام النعمة ص 671 قال ابو عبد الله (عجل الله فرجه): سياتي في مسجدكم ثلاثمائة وثلاثة عشر رجلا - يعني مسجد مكة - بعلم اهل مكة انه لم يلدهم آباؤهم ولا اجدادهم عليهم السيوف مكتوب على كل سيف كلمة تفتح الف كلمة فيبعث الله تبارك وتعالى ريحا فتنادي بكل واد؟ هذا المهدي يقضي بقضاء داود وسليمان عليهما السلام (و) لايريد عليه بينة .
ودمتم في رعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال