الاسئلة و الأجوبة » آية المباهلة » تواتر خروج علي والحسن والحسين وفاطمة (عليهم السلام)


العراق
السؤال: تواتر خروج علي والحسن والحسين وفاطمة (عليهم السلام)
في حوار دار بيني وبين احد الاباضية حول اية المباهلة قال الاباضي:
ان روايات الشيعة والسنة حول المباهلة متعارضة مع القران الكريم بدليل ان الله امر النبي باخراج نسائه عند المباهلة فان وردت بصيغة الجمع فوجب ان يخرج اكثر من امراءة وان اريد منها المفرد ففاطمة سلام الله عليها ليست من نسائه بل هي بنته وهي داخلة ضمن الابناء فاجبته بان الروايات في اية المباهلة كثيرة بانها نزلت في اهل البيت عليهم السلام فقال لم ترد عندنا روايات بذلك المعنى
السؤال هل هناك تعارض بين فعل النبي الاكرم عند المباهلة واية المباهلة من حيث اللغة العربية ومدلولات الكلمات؟
الجواب:
الأخ المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ليس هناك تعارض في فعل النبي مع القران الكريم بل نحن نفهم الايات القرانية من خلال فعل النبي فعندما لم يخرج من النساء سوى فاطمة وصرح بان المراد من الابناء والانفس والنساء هم هذه المجموعة الخارجة وليس فيهم من النساء سوى فاطمة علمنا ان المراد بالنساء فاطمة وخروج علي والحسن والحسين وفاطمة مع النبي دون غيرهما تواتر في كتب الفريقين ولا يصح الاعتراض على ذلك من مجموعة صغيرة من المسلمين لم تدون الحديث ولا التاريخ ان تعترض بان هذا غير ثابت عندها بل عدم ثبوته عندها لا يعارض التواتر الثابت عند الفريقين ففي كتاب معرفة علوم الحديث للحاكم النيسابوري ص50 قال : قال الحاكم وقد تواترت الاخبار في التفاسير عن عبد الله بن عباس وغيره أن رسول الله (صلى الله عليه وسلم) أخذ يوم المباهلة بيد علي وحسن وحسين وجعلوا فاطمة وراءهم ثم قال هؤلاء أبناءنا وأنفسنا ونساؤنا فهلموا أنفسكم وأبناءكم ونساءكم ثم نبتهل فنجعل لعنة الله على الكاذبين.
ودمتم في رعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال