الاسئلة و الأجوبة » القرآن وعلومه » خلق القرآن


م/ محمد
السؤال: خلق القرآن
هل كان القرآن الكريم في علم الله تعالى قبل أن يحدثه أم أنه تعالي أحدثه من العدم للوجود؟ و هل يمكن أن يقال عنه أنه من ممكنات الوجود؟ و هل يمكن أن تكون هناك كلمات لله كالكلام الذي تحدث به الله تعالى لموسى عليه السلام بحيث أنها وجدت من العدم للوجود و لم يكن لها إحاطة في علم الله السابق عنها؟
الجواب:

الاخ المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

علم الله تعالى قد يتعلق من الازل بشئ سوف يوجده في المستقبل فلا يتنافي كون القرآن محدثاً و كونه في علم الله تعالى قبل ان يحدثه كما ان جميع مخلوقات الله تعالى من هذا القبيل فالله تعالي كان عالماً من الازل أنه سوف يخلق آدم (ع) لكن ليس معنى ذلك ان آدم كان قديماً و غير حادث و لم يوجد من العدم بل معناه ان الله تعالى اراد من الازل ان يحدث آدم و يخلقه في المستقبل.
ودمتم في رعاية الله.

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال